الاتحاد

الاقتصادي

«لايف» تكشف عن أكبر شاشة عرض في الدولة بقياس 55 متراً

 جناح لايف في كابسات - دبي (الاتحاد)

جناح لايف في كابسات - دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

نمت إيرادات شركة «لايف» المملوكة بالكامل لشركة أبوظبي للإعلام بنسبة 200% في عام 2015، مقارنة بعام 2014، حسب علي عبيد بوعلي، الرئيس التنفيذي للشركة.
وقال بوعلي في تصريحات لـ «الاتحاد»، على هامش مشاركته في معرض «كابسات 2016» الذي انطلقت فعالياته في دبي أمس، إن النمو الكبير في إيرادات الشركة جاء نتيجة توسع نشاطها منذ أغسطس الماضي، ليشمل تقديم خدمات البث وتشغيل الاستوديوهات، وتصميم وإنتاج الأفلام الوثائقية، والبث والإرسال إلى جانب نشاطها الرئيس في خدمة النقل الخارجي للفعاليات.
وأشار بوعلي إلى أن استراتيجية الشركة واضحة منذ تأسيسها، وتنطلق من التركيز على عنصر الجودة، الأمر الذي يضمن لها نمواً مستداماً في الطلب على الخدمات التي تقدمها، مشيراً إلى أنه رغم التوسع الكبير في نطاق الخدمات المقدمة، إلا أن الشركة تحرص على اتباع المنهجية نفسها للحفاظ على معايير الجودة الفائقة لجميع الخدمات.
وأوضح أن شركة «لايف» أنجزت نحو 900 عملية نقل خارجي خلال عام 2015، مشيراً إلى أن الأحداث الرياضية استحوذت على نحو 70%.
وأضاف أن عمليات النقل الخارجي سترتفع بنسبة 22,2% هذا العام، استناداً إلى الفعاليات المجدولة التي تشمل نحو 1100 عملية نقل خارجي.
وأشار بوعلي إلى أنه إضافة لتوسع نطاق عملها على صعيد الخدمات المقدمة، فإن الشركة تركز في الوقت نفسه على توسيع نشاطها جغرافياً، وفي هذا الإطار قامت بعمليات بث خارجي في قطر، والبحرين، وعمان العام الماضي.
وأضاف أن 80% من عمليات الشركة تتم لمصلحة شركة أبوظبي للإعلام مقابل 20% من لجهات خارجية، مشيراً إلى أن الشركة تستهدف رفع مساهمة العمليات الخارجية إلى 40% في غضون عامين.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة «لايف»، إن الحصة السوقية للشركة في مجال النقل الخارجي في الإمارات بلغت أكثر من 70%.
وعلى صعيد عربات البث، قال بوعلي، إن أسطول الشركة يضم الآن 10 عربات بث خارجي تتراوح سعتها بين 10 و30 كاميرا، بمجموع يناهز 150 كاميرا.
وأكد أن الغالبية العظمى من استثمارات الشركة يتم توجيهها إلى الخدمات الجديدة، فيما تؤكد الشركة في الوقت ذاته التزامها بتوفير الطاقات الاستيعابية اللازمة لمواكبة الطلب على خدمات النقل الخارجي بما يسهم في الحفاظ على ريادتها في هذا المجال.
وقال إن نسب الإشغال بهذه العربات تجاوزت 70% طوال العام الماضي، نتيجة الإقبال الكبير على خدمات الشركة رغم مرور أقل من 7 سنوات على تأسيسها.
وكشف بوعلي عن أن الشركة تتعاون مع الجامعات والمعاهد لتدريب الكوادر المواطنة على تشغيل عربات النقل الخارجي التي تتميز بمواصفات تقنية عالية. وذكر أن الشركة كشفت خلال مشاركتها في معرض كابسات 2016 عن أكبر شاشة عرض متحركة في الدولة بقياس 55 متراً مربعاً، مشيراً إلى أن الشاشة باتت متاحة لعملاء الشركة منذ مطلع العام الحالي.
وأضاف أن الشاشة العملاقة تقدم قيمة مضافة حقيقية، حيث تتيح الفرصة لأكبر عدد ممكن من الأفراد لمتابعة الأحداث والفعاليات.
وقال إن الشركة تحرص على المشاركة في معرض «كابسات»، باعتباره الملتقى الأكبر الذي يجمع العاملين في صناعة الإعلام ومحطات البث، ومنتجي المحتوى، ومقدمي الترفيه المستقلين، وتليفزيون بروتوكول الإنترنت، وقنوات البث عبر الإنترنت.

اقرأ أيضا

ضبابية التجارة بين واشنطن وبكين ترفع الذهب