الإثنين 3 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

شخبوط بن نهيان يلتقي الفريق السعودي لـ "الأولمبياد الخاص"

شخبوط بن نهيان يلتقي الفريق السعودي لـ "الأولمبياد الخاص"
13 فبراير 2019 00:01

محمد حامد (أبوظبي)

ترتفع وتيرة الاهتمام بالأولمبياد الخاص للألعاب العالمية «أبوظبي 2019» محلياً وإقليمياً وعالمياً مع تبقي أقل من شهر على انطلاقة الحدث الرياضي والإنساني الأكبر في تاريخ الشرق الأوسط، والذي سيقام في أبوظبي بين 14 و22 مارس المقبل.
وفي إطار هذه الاستعدادات، وفي مؤشر يؤكد أهمية الحدث على المستوى الخليجي والعربي والإقليمي، استقبلت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، وكيل الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير رئيس الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية، في مكتبها بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بمدينة الرياض، الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الدولة لدى المملكة، بحضور لاعبي وإداريي منتخب الأولمبياد الخاص السعودي المشارك في الألعاب العالمية.
وحرص سفير الدولة لدى المملكة العربية السعودية، وكذلك الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان على وضع الإسورة التي تخص الأولمبياد الخاص، تعبيراً عن دعم الحدث الإنساني والرياضي الكبير والتفاعل معه، وخلال الاستقبال أكد الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان أن الإمارات ترحب بضيوفها من كافة دول العالم الذي سيشاركون في الأولمبياد الخاص، وعلى رأس المشاركين المملكة العربية السعودية التي نجحت في تكوين قاعدة ممارسة جيدة مؤهلة للمشاركة بقوة في عالم المنافسات الرياضية لأصحاب الهمم، ونجح السعوديون في تحقيق العديد من الإنجازات في هذا المجال خلال السنوات الماضية، في ظل الدعم الحكومي، والتشجيع المجتمعي الذي تحظى به هذه الفئة في السعودية.
وأكدت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن وفد بلدها المشارك في الأولمبياد الخاص يتطلع بقوة لتحقيق نتائج جيدة، ويترقب بحماس كبير انطلاقة الحدث مارس المقبل، وأضافت: «متحمسون للمشاركة في بطولة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي ستقام في العاصمة أبوظبي».
وكان منتخب الأولمبياد الخاص السعودي قد ظهر بصورة جيدة في دورة الألعاب الإقليمية، محققاً 37 ميدالية في مختلف الألعاب، مما يؤشر إلى أنه سيكون أحد المنافسين الدائمين على منصات التتويج في أبوظبي، وبالعودة إلى مشاركة السعودية في الألعاب الإقليمية التاسعة التي أقيمت في أبوظبي، يمكن القول إنها أقرب ما تكون للتجربة العملية للأولمبياد الخاص، فقد شاركت السعودية في 8 رياضات، وببعثة قوامها 38 شخصاً، بينهم 26 لاعباً.
وجاءت المشاركة في ألعاب القوى بـ 4 لاعبين، وفي السباحة بـ 4 سباحين، وفي كرة السلة الموحدة بفريق رجال مكون من 10 لاعبين، وفي البوتشي بلاعبين، وفي الدراجات الهوائية شاركت بلاعبين، وفي رفع الأثقال تشارك برباعين، وفي تنس الطاولة تشارك بلاعبين، وفي التنس تشارك بلاعبين، وجاءت ميداليات أبطال المملكة في ألعاب القوى 5 ذهبيات، وفضيتين، وبرونزية، وفي السباحة حقق الأخضر ذهبية واحدة، 4 فضيات، 3 ميداليات برونزية، أما كرة المضرب فحقق المنتخب السعودي 3 ميداليات ذهبية.
وكان لرفع الأثقال النصيب الأكبر من الذهبيات، بواقع 7 ميداليات، أما سباق الدراجات، فحصد الأخضر 3 ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية واحدة، وتمكن الأخضر في كرة السلة من تحقيق البطولة والفوز بذهبية المسابقة، وفي لعبة البوتشي، اكتفى الأخضر بميدالية فضية، وأخرى برونزية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©