الاتحاد

الإمارات

تشغيل نظم «وريد» بمستشفى دبا الفجيرة اليوم

تبدأ إدارة مشروع نظم المعلومات الصحية “وريد”، تشغيل التطبيقات الطبية من النظم الإلكترونية في مستشفى دبا الفجيرة اليوم، حيث تكتمل عملية تغطية الأقسام الطبية، وذلك بعد إطلاق نظام التسجيل والمواعيد خلال الربع الأول من العام الحالي، حيث تشمل هذه المرحلة تطبيق نظم التشغيل في قسم الطوارئ وأقسام العيادات الخارجية والداخلية والتمريض والأطباء والأشعة والمختبر والصيدلة. وقال عوض صغير الكتبي وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات المؤسسية والمساندة، إن اكتمال تطبيق المشروع يدشن عصراً جديداً من خدمات الرعاية الصحية، وتغيير الطريقة التي يتفاعل فيها الجمهور مع المستشفى، مشيراً إلى أنه سيتم تقديم خدمة أفضل لكل من المراجعين والمرضى في الأقسام الداخلية المختلفة من خلال الفريق الطبي الذي تدعمه معلومات مفصلة عن الحالة الطبية والصحية لكل مريض.
وأضاف، أن نظم المعلومات الصحية “وريد” توفر الربط التام بين مستشفيات وعيادات وزارة الصحة المطبقة للنظام من خلال وجود الأنظمة الذكية وبرامج التشغيل التي يتضمنها النظام مما يساعد الفريق الطبي والإداري على اتخاذ القرار السليم في الوقت المناسب وتقليل الأخطاء الطبية.
وتوقعت إدارة مستشفى دبا حدوث بعض التأخير في إنهاء المعاملات والإجراءات الخاصة بالمراجعين خلال الأيام الأولى من تطبيق النظام الجديد نظراً لطبيعة التحول من العمل اليدوي وإدخال البيانات الكاملة إلكترونياً.
من جانبه، دعا عبدالله سالم الكعبي مدير مستشفى دبا المراجعين إلى التعاون خلال مرحلة بداية التطبيق، حيث إن الهدف هو تحسين الخدمة وسلامة المريض، مؤكداً أن تطبيق نظم المعلومات الصحية “وريد” سيحدث نقلة نوعية كبيرة في مجال الخدمات الصحية.
ونظم المعلومات الصحية “وريد” تعد مبادرة نوعية متميزة في مجال تحسين الرعاية الصحية في دولة الإمارات، وتأتي في إطار استراتيجية وزارة الصحة الهادفة للنهوض بمستوى الجودة والسلامة والفعالية في أداء خدمات الرعاية الصحية العامة، وذلك من خلال نظام إلكتروني متكامل للرعاية الصحية.
ويتم تنفيذ المشروع على مراحل بواسطة اتحاد من كبريات الشركات الدولية المعروفة في مجال تقنية الرعاية الصحية، ويعمل النظام على ربط عمليات الرعاية الصحية على مستوى الأقسام الداخلية والخارجية وأقسام الأشعة والمختبرات والصيدلة والجراحة والطوارئ والتسجيل والمواعيد، فيما تتم الاستضافة المركزية للنظام في مركز البيانات الجديد من الفئة الرابعة في إمارة أبو ظبي، ويعمل على ربط جميع المستشفيات والمراكز الصحية من خلال منظومة شبكية متقدمة فائقة السرعة.
وتتضمن مبادرة نظم المعلومات الصحية “وريد” تحديث لأجهزة الكمبيوتر والتطبيقات المكتبية في جميع المرافق والمنشآت الطبية التابعة لوزارة الصحة التي يشملها المشروع وتوظيف مكاتب دعم مركزية بموظفين ذوي خبرة واسعة، وإطلاق موقع جديد على الإنترنت ليكون النافذة التي يطلع من خلالها الجمهور والمرضى والأطباء والموظفين على الخدمات الإلكترونية التي يقدمها النظام.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد: دعم القيادة منحنا التميز في ساحات العمل الإنساني