عربي ودولي

الاتحاد

الرئيس الألماني يحذر من سباق تسلح نووي جديد

الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير يفتتح مؤتمر ميونيخ للأمن

الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير يفتتح مؤتمر ميونيخ للأمن

حذر الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الجمعة، من سباق تسلح نووي جديد.
وانتقد شتاينماير، خلال انطلاق مؤتمر ميونيخ للأمن، بعض الدول لإثارتها حالة من انعدام الثقة والأمن في العالم بفعل "منافسة بين القوى العظمى" قد تهدد بسباق تسلح نووي جديد.
وانطلقت اليوم، أعمال مؤتمر ميونيخ السنوي للأمن بحضور العديد من الوزراء والمسؤولين المكلفين بالأمن.
افتتح الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير أعمال المؤتمر الذي بات من أهم اللقاءات السنوية التي تناقش التحديات الأمنية التي تواجه دول العالم.
وندد شتاينماير بأسلوب القوى العالمية في التعامل مع الشؤون الدولية.
وشتاينماير وزير خارجية سابق كان ينتمي للحزب الديمقراطي الاشتراكي ولتصريحاته ثقل في السياسة الخارجية الألمانية.
وتابع في كلمته التي ألقاها في افتتاح المؤتمر، إن ما يحدث من منافسة بين الدول العظمى أدى إلى "انعدام ثقة أكثر وتسليح أكثر وأمن أقل...وكل هذا يفضي إلى سباق تسلح نووي جديد".
وقال الرئيس الألماني "إننا نشهد اليوم ديناميكية للهدم بشكل متزايد في السياسة العالمية... وعاما بعد عام، نبتعد بأنفسنا عن هدف التعاون الدولي الرامي إلى خلق عالم أكثر سلما".
وأضاف شتاينماير "العودة الحالية إلى المصالح الوطنية في هذه الفترة تقودنا إلى طريق مسدود، وإلى أوقات أكثر سوادا".
وقال إنه يتعين على ألمانيا، في مقابل ذلك، أن تعزز الإنفاق الدفاعي للمساهمة أكثر في أمن أوروبا والحفاظ على تحالفها مع الولايات المتحدة، وأقر بأن مصالح الولايات المتحدة تميل نحو آسيا أكثر من أوروبا.

اقرأ أيضا

هولندا تمدد الإغلاق حتى نهاية أبريل لمنع تفشي كورونا