عربي ودولي

الاتحاد

ألمانيا تعتقل أشخاصاً متهمين بتأسيس تنظيم إرهابي يميني

أفراد من الشرطة الألمانية

أفراد من الشرطة الألمانية

أُوقف 12 شخصاً جميعهم من الجنسية الألمانية، اليوم الجمعة، في إطار تحقيق بشأن مجموعة صغيرة يمينية متطرفة يُشتبه بأنها حضّرت لاعتداءات ضد "مسؤولين سياسيين وطالبي لجوء"، وفق ما أعلنت النيابة العامة الفدرالية.
وقالت النيابة في مدينة كارلسروه، في بيان، إنه يُشتبه بأن أربعة من هؤلاء الموقوفين أنشأوا "مجموعة يمينية متطرفة ذات طابع إرهابي" فيما أكد الثمانية الآخرون على ما يبدو أنهم على استعداد لتقديم خصوصاً دعم "مالي" أو "مساعدة لحيازة أسلحة".
وأضافت النيابة أن المجموعة الصغيرة التي أُنشئت في سبتمبر الماضي كان لديها هدف "هزّ نظام الدولة والمجتمع في ألمانيا وفي نهاية المطاف الإطاحة به".
وأشارت النيابة المختصة بشؤون الإرهاب إلى أن "الاعتداءات التي لم تُحدد ترتيباتها العملية، كان يُفترض أن تستهدف مسؤولين سياسيين وطالبي لجوء وأشخاصا مسلمين بهدف خلق حالة قريبة من الحرب الأهلية".
وفي وقت سابق، أعلنت النيابة توقيف عدد من الأشخاص في 13 موقعاً. وتمّ التعرّف على خمسة مشتبه بهم وكذلك ثمانية أشخاص يُشتبه بأنهم قدّموا لهم الدعم.
وبهدف تنفيذ مخططاتهم، التقى المشتبه بهم شخصياً مرات عدة وفي أماكن مختلفة، وفق ما أعلن القضاء. واستخدموا أيضاً قططاً لخدمات مراسلة للتواصل فيما بينهم.
وتخشى السلطات الألمانية إرهاب اليمين المتطرف منذ قتل مسؤول ألماني مدافع عن المهاجرين. ومذاك تم احتجاز شخص من النازيين الجدد.
وبحسب البيانات، شملت الحملة ست ولايات هي: بادن-فورتمبرج وراينلاند-بفالتس وبافاريا وسكسونيا السفلى وشمال الراين-ويستفاليا وسكسونيا-أنهالت. وكانت التفتيشات تهدف إلى معرفة ما إذا كان بحوزة المتهمين أسلحة أو مواد أخرى يمكن أن تُستخدم في شن هجمات.

اقرأ أيضا

سويسرا: 257 وفاة بكورونا والإصابات أكثر من 14 ألفاً