الاتحاد

عربي ودولي

الأمم المتحدة: محادثات السلام بشأن سوريا ستبدأ بحلول الاثني

أعلنت المتحدثة باسم المبعوث الدولي الخاص لسوريا أن جولة جديدة من المحادثات التي تهدف إلى إنهاء الحرب في سوريا ستبدأ في جنيف في موعد أقصاه 14 مارس.
 
وكان المبعوث الدولي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا قال إن الجولة الجديدة من المحادثات غير المباشرة بين الأطراف المتحاربة في سوريا ستبدأ رسميا غدا الأربعاء، إلا أنه من غير المرجح أن تبدأ بجدية فورا.
 
وأكدت المتحدثة باسمه جيسي شاهين خطط دي ميستورا لاستئناف المحادثات "ابتداء من بعد ظهر التاسع من مارس".
 
وقالت إن دي ميستورا وفريقه "مستعدون لاستقبال جميع المشاركين ابتداء من اليوم (..) وسيجرون اجتماعات تحضيرية قبل المناقشات الجوهرية".
 
إلا أنها قالت إن هذا الأسبوع "صعب جدا من الناحية اللوجستية" بسبب إقامة معرض سيارات كبير في جنيف ما أدى إلى ازدحام فنادق المدينة، فيما سيصل المشاركون في المحادثات في مواعيد مختلفة.
 
ولكن "المفوض سيبدأ اجتماعات جوهرية مع المتواجدين في جنيف في موعد أقصاه 14 مارس"، بحسب المتحدثة.
 
وتأمل الأمم المتحدة في استئناف محادثات السلام التي انهارت الشهر الماضي والبناء على وقف إطلاق النار الذي أدى إلى انخفاض كبير في العنف في سوريا لأول مرة منذ اندلاع الحرب قبل خمس سنوات.
 
ومثل الجولة الأولى من المحادثات التي جرت في فبراير، فإن الجولة التالية ستشتمل على ما يسمى ب"المحادثات غير المباشرة" التي سيلتقي خلالها دي ميستورا بمختلف الأطراف بشكل منفصل.


وأعلن النظام السوري، أمس الاثنين، نيته المشاركة في المحادثات، بينما قالت المعارضة إنها لا تزال تفكر في المشاركة رغم الهدنة على جبهات القتال.


 

اقرأ أيضا

عشرات القتلى وملايين المشردين إثر أمطار في شرق أفريقيا