الاتحاد

الإمارات

حمدان بن زايد يؤكد أهمية الحفاظ على المعالم التراثية

حمدان بن زايد خلال زيارته حصن الظفرة (الصور من وام)

حمدان بن زايد خلال زيارته حصن الظفرة (الصور من وام)

الظفرة (وام)

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، أهمية الحفاظ على القلاع والحصون والمعالم التراثية في الدولة، والتعريف بمسمياتها، وإعادة ترميمها وصيانتها، وفقاً للمعايير والمواصفات المعمارية التي تتناسب مع الطراز المعماري القديم.
وقال سموه : إن منطقة الظفرة تضم قلاعاً وحصوناً تعد شواهد تاريخية تدل على عراقة المنطقة وتحكي قصص الأسر والقبائل التي كانت تعمر هذه الأرض منذ مئات السنين، وتوارثها أبناء القبائل.
جاء ذلك لدى تفقد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان «حصن الظفرة» الذي يعد من أقدم حصون منطقة الظفرة وأكبرها.
ويقع الحصن في منطقة سيح السرّة شرقي مدينة زايد بنحو 30 كيلومترا، وجاء ذكره في بعض المخطوطات التاريخية المتعلقة بتاريخ المنطقة، وتعرف سموّه إلى الجهود التي تبذلها اللجنة التنفيذية لمشروع ترميم القلاع والحصون التاريخية في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي التابعة لدائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي والهادفة إلى ترميم الحصن وصيانته وتأهيله.
رافق سموه خلال الزيارة الفريق(م) الدكتور خليفة محمد الرميثي رئيس اللجنة التنفيذية لمشروع ترميم القلاع والحصون التاريخية في منطقة الظفرة واحمد مطر الظاهري مدير مكتب ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.

اقرأ أيضا