الأحد 4 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

قلب الوطن

قلب الوطن
26 أكتوبر 2014 00:15
من كان لها دور في مقاومة قسوة الماضي، لا بد أنها شريك في إنجاز الحاضر، ولها يد في بناء المستقبل. من يقرأ تاريخ الإمارات يجد بين سطوره قصة كفاح بنت الإمارات التي لعبت دوراً في رعاية أسرتها في ظل غياب رب الأسرة للعمل من حيث غرس القيم الأخلاقية الرفيعة وتعليم الأبناء القرآن. ومن يُقلب صفحات الحاضر يرى مساهمتها في النهوض بوطنها والارتقاء به وخدمته في مختلف المجالات، فشاركت في التعليم والصحة والسلك الدبلوماسي والشرطة والجيش والقضاء، كما أحرزت العديد من الإنجازات التي تجعلها مفخرةً لوطنها، وفيها قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، «المرأة روح الوطن» فكما في الجسد «قلب» دوام نبضه يبقيه على قيد الحياة، للإمارات «امرأة» دوام مساهمتها تبقي الدولة مواكبة لركب الحضارة والتقدم. تحظى فتاة الإمارات بمكانة مرموقة في ظل الدعم اللامُتناهي من قيادة الدولة، ومنحها حقها في التعليم والعمل، وتسخير الإمكانات كافة لمساعدتها للنهوض بذاتها وبدولتها، حيث تتبوأ المناصب الرفيعة في مختلف المجالات. قال زايد يوماً «أملي في اليوم الذي أرى فيه الطبيبة والمهندسة والدبلوماسية بين فتيات الإمارات، كما أنني أتطلع إلى اليوم الذي أرى فيه فتاتنا وهي تقوم بواجبها وتلعب الدور الذي لعبته الفتيات العربيات في الدول الشقيقة». واليوم نجد الفتاة الإماراتية معلمة للعلوم بمختلف فروعها، وطبيبة في تخصصات عدة، ومهندسة تشارك في تصميم وبناء الصّروح المعمارية التي تزخر بها الدولة، وشرطية تحافظ على الأمن، وحتى جندية تذود عن وطنها، وهذا لا يدعو للاستغراب، إنما هو جزء من رد الجميل لوطن منحها الكثير.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©