الاتحاد

الرياضي

صدارة الجزيرة والفجيرة أمام اختبار الوحدة وكلباء

أبوظبي (الاتحاد)

تستأنف اليوم منافسات الجولة الثانية لدوري الجودو الذي ينظمه اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسنج والذي يقام بنظام المجموعتين، حيث تقام منافسات مجموعة أبوظبي على صالة الاتحاد بالعاصمة وتضم أندية الجزيرة والوحدة والعين والظفرة وبني ياس، بينما تقام منافسات المجموعة الثانية في الشارقة وتضم أندية الشارقة ودبي والفجيرة والخليج وكلباء وعجمان وتقام منافساتها بصالة مركز الرقة بالشارقة.
وستكون صدارة الجزيرة لمجموعة أبوظبي وصدارة الفجيرة للمجموعة الثانية أمام اختبار قوي أمام الوحدة وكلباء اللذين يسعيان لمزاحمة المقدمة وحجز مقعد لهما في الجولة الختامية في نهائي البطولة، في حين يتطلع كل من الشارقة والظفرة لمواصلة تألقهما، وإثبات جدارتهما بالدخول في المنافسة المباشرة والوجود في الجولة الختامية التي ستضم أفضل ستة أندية، للتنافس على اللقب.
وتتطلع الأندية خلال المشاركة في الجولة الثانية للدوري للاطمئنان على جاهزية اللاعبين، تمهيداً لخوض منافسات بطولة اليوم الوطني التي تأجلت بسب انشغال اللاعبين بامتحانات نهاية الفصل الأول، والمقرر إقامتها الجمعة المقبل في ضيافة نادي الفجيرة. وتعتبر جولة اليوم فرصة جيدة أمام المدربين والأجهزة الفنية، للوصول باللاعبين للجاهزية المطلوبة استعداداً للبطولة، التي تأتي في إطار أجندة الاتحاد التي تضم إقامة 12 بطولة محلية هذا الموسم.
من جانبه، أكد محمد بن ثعلوب الدرعي، رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج، أن الجولة الأولى من الدوري قدمت العديد من الواعدين الذين شاركوا للمرة الأولى بعد السمعة الطيبة التي كسبها الجودو الإماراتي بعد برونزية أولمبياد ريو دي جانيرو وذهبية الجراند سلام في أبوظبي، وقبل ذلك النتائج الباهرة التي حققها الصغار في بطولة آسيا التي أقيمت في ماكاو وبطولة الخليج في مملكة البحرين، والتي حفزت العديد من اللاعبين للانضمام لمراكز الجودو في مختلف المناطق مما ساهم في ارتفاع عدد الأندية الأعضاء من 8 إلى 18 نادياً، حيث كانت البداية بمشاركة نادي الخليج، والتي اتسعت لتضم 10 أندية، والذي يمثل دعماً لمسيرة الاتحاد والمنتخبات الوطنية.
وأعرب محمد بن ثعلوب الدرعي عن أمله أن تفرز الجولة الثانية عناصر واعدة جديدة تكون إضافة لدعم المنتخبات الوطنية.

اقرأ أيضا

اتحاد كلباء والشارقة.. "هلال الدرع" !