الرياضي

الاتحاد

كريم ينهي إعارته إلى السيلية ويعود لتدريبات الشارقة

أنهى العراقي مصطفى كريم مهاجم فريق الشارقة ارتباطاته مع فريق السيلية القطري المعار إليه حتى نهاية الموسم، وعاد من جديد إلى قلعة الملك على إثر إيقافه بقرار من الاتحاد القطري لكرة القدم، ومنعه من اللعب مع السيلية بسبب مشاركته مع 3 أندية هذا الموسم، وتعاقد الفريق القطري مع مواطنه سامر سعيد. وسيعود كريم إلى التدريبات مع فريق الرديف حتى نهاية الموسم للمحافظة على مستواه البدني والفني، خاصة أنه لن يستطيع العودة من جديد إلى صفوف النحل بعد أن لعب في ثلاثة أندية، وتم تسجيل مشاركته مع السيلية في الدوري القطري بعد اعتماد نتيجة الفريق السيلاوي أمام الشمال والوكرة، وكلتا المباراتين شارك فيها كريم. في الوقت نفسه، بدأ مصطفى كريم في بحث مشكلة مستحقاته المالية مع النادي، وعقد جلسة مساء أمس مع إبراهيم النمر المدير التنفيذي لكرة القدم بالنادي، وهي الجلسة الثانية لحل المشكلة. من ناحية أخرى، نفى الدكتور ماهر حفيظي طبيب الفريق الشرقاوي إصابة البرازيلي مارسلينهو مهاجم الفريق في التدريبات، وأكد أن ما تعرض له في التدريبات مساء أمس الأول كان احتكاكاً مع حارب مردد، وأكمل اللاعب التدريبات. في الوقت نفسه، يواصل الفريق استعداداته لمباراة النصر التي تقام يوم السبت المقبل باستاد آل مكتوم بعد أن رفع البرتغالي كاجودا وتيرة الاستعداد الفني والبدني، وعاد الفريق إلى التدريبات بالملعب الرئيس بعد أن كان قد بدأ التدريبات هذا الأسبوع بالملعب الفرعي. وقد شهدت التدريبات تنافساً كبيراً بين اللاعبين لحجز مكانهم في التشكيلة الأساسية خاصة بعد توافر البديل الجاهز عقب التعاقد مع عدد من اللاعبين المواطنين، بجانب التعاقد مع البرتغالي جواو توماس. ومنحت الوفرة العددية في صفوف النحل، كاجودا فرصة كي يجري تقسيمة بأكثر من تشكيلة للوصول إلى التشكيلة المناسبة لمواجهة النصر. ومن المتوقع أن يشارك في المباراة: محمد علي عمر أحدث الوجوه التي انضمت للفريق، وسيلعب في مركز الظهير الأيسر، في حين ستكون المفاضلة في مركز الظهير الأيمن بين عبدالعزيز صنقور الذي نجح في هذا المركز وخميس أحمد الذي سيعود لمركزه الأصلي، وفي كلا الأمرين توافر اللاعب البديل الجاهز في مركز الظهير الأيمن وأيضاً الأيسر الذي لعب فيه خميس وفايز جمعة.

.. والنادي القطري يطلب استرداد «فلوس» الصفقة

صبحي عبدالسلام (الدوحة )- أرسل نادي السيلية القطري كتاباً عن طريق الاتحاد القطري لكرة القدم يطالب فيه نادي الشارقة باسترداد المبالغ التي دفعها عند التعاقد مع مصطفى كريم، مستنداً على أن البطاقة الدولية للاعب العراقي التي تسلمها السيلية من الشارقة في يناير الماضي عن طريق الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، لم تشر من قريب أو بعيد إلى مشاركة اللاعب مع الإسماعيلي المصري هذا الموسم قبل انتقاله إلى الشارقة.

وشدد المسؤولون في السيلية على أن النادي لن يقف مكتوف الأيدي، وأنهم يطرقون أبواب الشارقة بالطرق الودية بمخاطبته عن طريق اتحاد الكرة لاسترداد حقوق النادي نظراً للعلاقات الطيبة التي تربط الناديين، والاتحادين القطري والإماراتي لكرة القدم، وذلك قبل التفكير في اللجوء إلى أي جهة أخرى خارجية مثل الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي سيكون الحل الأخير.

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب