الرياضي

الاتحاد

العويس: جاء دورنا لنقفز على الصدارة

أكد ماجد العويس مدير فريق العين صعوبة مباراة الغد بالنسبة لفريقي العين والجزيرة، لافتاً في الوقت نفسه إلى أن منافسهم فقد ثلاث نقاط أمام الوحدة في لقاء الجولة الأخيرة كلفته الصدارة وهبطت به إلى مركز الوصيف، وعليه فهو يسعى من لقاء العين إلى التعويض والعودة مجدداً لمركز الوصافة.
وقال: فريقنا أيضاً يطمح إلى مواصلة حصد النقاط مما يجعل فقدان أي نقطة أمراً ممنوعاً؛ لأن ذلك إذا حدث، فمن شأنه أن يبعد الفريق قليلاً عن دائرة المنافسة والصراع على درع البطولة.
وأردف: الجزيرة تصدر لفترة طويلة قبل أن يقفز العنابي ويجلس على القمة والآن جاء الدور على العين ليقبض على الصدارة.
وقال العويس: نحترم فريق الجزيرة ونعرف أنه يضم بين صفوفه عناصر متميزة من المواطنين والأجانب، ولكن المباراة تقام على أرضنا وبين جماهيرنا الذين نتوقع وجودهم بكثافة وبأعداد كبيرة مما يمثل حافزاً للاعبينا ويشحذ هممهم ويدفعهم لخطف نقاط المباراة، ونثق كل الثقة في إمكانات لاعبينا وقدراتهم الفنية والبدنية لمواجهة المواقف الصعبة.
ومضى العويس: لعب جمهور العين دوراً كبيراً في فوز الفريق على عجمان، وكان متفاعلاً مع اللاعبين بدرجة كبيرة من البداية وحتى نهاية اللقاء، ونتمنى أن يتواصل هذا التفاعل في مباراة الجزيرة ومن بعدها لقاء بختاكور الأوزبكي في مستهل بطولة الأندية الآسيوية والذي يستضيفه ملعب خليفة بن زايد يوم الأربعاء المقبل.
وأضاف: من يفكر في الدوري ويتطلع لمعانقة درع البطولة، لا بد أن يتخطى الصعاب، والمباريات القادمة كلها صعبة وتتطلب من البطل المنتظر أن يحقق الفوز في جميع المباريات التي يخوضها على ملعبه ويناطح الآخرين على ملاعبهم.
وأكد ماجد العويس أن العين سيواجه الجزيرة في الثامنة مساء، بعد مباراة الوحدة والشباب التي ستقام عصر اليوم نفسه، ومن المؤكد أن ترمي نتيجة مباراة العنابي والجوارح بظلالها على المباراة الثانية، مشيراً إلى أن العين يحرص على عدم التفريط في نقاط مباراته أمام العنكبوت مهما كانت نتيجة مباراة الوحدة والشباب.
وقال: الفوز على الجزيرة يساوي ست نقاط؛ ولذلك فإن اللقاء مهم للغاية، ولا مجال فيه للخسارة، وفريقنا جاهز من كافة النواحي الفنية والبدنية والمعنوية ولا توجد لدينا غيابات مؤثرة عدا المدافع المصاب إسماعيل أحمد ورغبتنا كبيرة في تحقيق الفوز.
وقال: كلا الفريقين يلعب تحت ضغط هائل أكثر من الوحدة الذي يتربع على الصدارة، بل إن كل الفرق تلعب تحت الضغط، ولكن بنسب متفاوتة، والعين بدأ اللعب تحت الضغط العالي منذ فترة طويلة نظراً للفارق الكبير في النقاط والذي وصل إلى ست نقاط وما زال الفريق يسعى لتقليص الفارق الذي وصل إلى أربع نقاط بعد أن جمع الوحدة المتربع على القمة 36 نقطة وللعين 32 نقطة وضعته في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة عن الجزيرة صاحب مركز الوصيف.

اقرأ أيضا

«الحكام» تطبّق غرامات «القرارات الخاطئة»