الاتحاد

عربي ودولي

شارون يدرس مجددًا عدم هدم منازل المستوطنين عند الانسحاب من غزة


رام الله - تغريد سعادة والوكالات:قالت مصادر سياسية إسرائيلية امس إن رئيس الحكومة الإسرائيلي أرييل شارون، سيعقد قريبًا جلسة يناقش فيها، مجددًا، قضية هدم منازل المستوطنين في إطار خطة الانفصال عن قطاع غزة ، وذلك في أعقاب طرح عدة أفكار جديدة بهذا الشأن، في الأسابيع الأخيرة·
وقال شارون إنه ينوي فحص الموضوع مجددًا، قبل اتخاذ قرار نهائي · وكان عدة وزراء في الحكومة الإسرائيلية قد طالبوا، مؤخرًا، بمناقشة قرار الحكومة الذي اتخذته بشأن هدم منازل المستوطنين·وقد قررت اسرائيل ان تقوم اعتبارا من 20 يوليو باجلاء ثمانية الاف مستوطن من 21 مستوطنة في قطاع غزة اضافة الى اربع مستوطنات معزولة في شمال الضفة الغربية· وتنص الخطة على هدم الفي مبنى ومنزل في هذه المستوطنات· وقال نائب رئيس الحكومة شيمون بيريز أنه يتعين عدم هدم منازل المستوطنين في إطار خطة الانفصال·
وأعربت جهات رفيعة المستوى في وزارة الحرب الإسرائيلية، في جلسات مغلقة، عن معارضتها الشديدة لهدم منازل المستوطنين· وتعتقد الجهات المذكورة أن هدم المنازل سيعطي انطباعًا سيئًا عن إسرائيل في جميع أنحاء العالم، وسوف تذكر هذه المشاهد بهدم مستوطنة 'ياميت' في سيناء قبيل الانسحاب الاسرائيلي منها· وذكرت هذه المصادر أنه يتعين على إسرائيل أن تفضل إمكانية قيام جهة خارجية بأن تأخذ على عاتقها مسؤولية هذه المنازل، على أن لا يشمل هذا الاتفاق المباني الدينية اليهودية تحسبا لاستخدامها من قبل الفلسطينيين·واجتمع شارون مع وزير المالية الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، والمسؤول عن الميزانيات كوبي هابر· وأمر شارون بتلخيص كل القضايا الاقتصادية المرتبطة بخطة الانفصال حتى نهاية الأسبوع الجاري· وكان مسؤولون اسرائيليون قد قالوا إن تدمير منازل المستوطنين سيحول دون سقوطها في ايدي النشطاء الفلسطينيين الذين سيهرعون للمناطق التي ينسحب منها الجيش الاسرائيلي· وتشير آخر التقديرات بشأن كلفة خطة الانفصال أنها ستصل إلى نحو 5 مليارات شيقل (نحو مليار ونصف المليار دولار)·
وصرح جيورا ايلاند رئيس مجلس الامن الوطني الذي يقدم المشورة لشارون لراديو اسرائيل 'أوصينا بعدم هدم المنازل'· وقالت مصادر· واضاف ايلاند 'هدم المنازل يطيل امد عملية الانسحاب'· وتابع 'ثانيا انه يدمر الهياكل (المباني الدينية) ما يطرح سؤالا عما سوف نفعله بالانقاض· إذا حاولنا دفنها سيستغرق ذلك وقتا طويلا··· واذا اردنا نقلها للاراضي الاسرائيلية سيكون بمثابة حماقة تخصيص مئات الشاحنات لنقل الانقاض'· وفي الاسبوع الماضي قال مسؤولون حكوميون إن وزير الدفاع شاؤول موفاز يريد استكمال الانسحاب في اربعة اسابيع بدلا من الفترة الاصلية وهي سبعة اسابيع خشية ان تطول المواجهات مع المستوطنين الذي يرفضون المغادرة وانصارهم· واثار ايلاند احتمال تحويل المساكن والهياكل الاخرى في المستوطنات إلى ملكية دولية ليتم في نهاية الامر تسليمها إلى الفلسطينيين·

اقرأ أيضا

رجل الأعمال الهندي نيراف مودي في قبضة الشرطة البريطانية