الاتحاد

الإمارات

صيانة شاملة لشارع المطار برأس الخيمة بطول 18 كيلو متراً

عمال خلال أعمال الصيانة (تصوير راميش)

عمال خلال أعمال الصيانة (تصوير راميش)

صبحي بحيري (رأس الخيمة) – بدأت وزارة الأشغال العامة تنفيذ صيانة شاملة لشارع المطار في رأس الخيمة بطول 18 كيلو متراً في المسافة الممتدة من دوار الفانوس بوسط الإمارة حتى دوار المطار مروراً بدوار الخران، وينتهي العمل في المشروع مطلع العام المقبل.
وقال مصدر مسؤول بالوزارة إن أعمال الصيانة تشمل إصلاح جميع أعمال الطريق وإعادة رصف المساحات التي تعرضت للتآكل أو التشققات والحفر التي أثرت على الطريق بشكل كبير، إلى جانب إزالة بعض طبقات الأسفلت التي تآكلت ومن ثم إعادة رصفها من جديد.
وتم إسناد تنفيذ المشروع إلى شركتين متخصصتين، الأولى لصيانة الجزء الواقع بين دواري الخران والمطار بطول 11 كيلو متراً والشركة الأخرى ستنفذ المسافة بين دواري الخران والفانوس بمسافة 7 كيلو مترات.
وأشار المصدر إلى أن أعمال الصيانة تجري للشارع في الاتجاهين بطول إجمالي يبلغ 36 كيلو متراً، مضيفاً، أن ظروف العمل في الطريق الحيوي دفعت الوزارة بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة ودائرة الأشغال بالإمارة إلى إغلاق الكثير من فتحات الدوران على الشارع لإتاحة الفرصة للشركتين المنفذتين لإنجاز المشروع في أقصر فترة ممكنة
وكشف المصدر أن أعمال الصيانة تتم وفق أعلى المواصفات المعمول بها في الطرق من حيث المواد المستخدمة ودرجات الصيانة بحسب حاجة كل منطقة من الطريق.
وأكدت دائرة الأشغال والخدمات العامة أنها ستنفذ أعمال التشجير في هذا الشارع الحيوي عقب انتهاء عملية الصيانة من جانب وزارة الأشغال.
وقال المهندس أحمد الحمادي مدير عام الدائرة إن هذا الطريق يعد من أهم الطرق في إمارة رأس الخيمة ويشهد كثافة مرورية عالية خاصة أن الشاحنات تمر عبره وهو امتداد لشارع عمان الذي تجري الوزارة عملية إحلاله كاملا حالياً من دوار الفانوس حتى منطقة شمل، مشيراً إلى أن هذا الطريق يشهد كثافة مرورية عالية جداً ويخدم العديد من مناطق الإمارة مثل الخران والفلية والدقداقة والحمرانية وعوافي والظيت وغيرها من المناطق القريبة من مسار الطريق.
وأكد أن الدائرة ستبدأ فور الانتهاء من عملية صيانة الطريق في تشجير الجزيرة الوسطى والتي ستشمل استكمال المشروع الأول الذي تم تنفيذه بين دواري الخران والمطار ثم زراعة الجزيرة الوسطى الممتدة بين الخران والفانوس، مشيراًَ إلى أن هذا المشروع سينهي معاناة مستخدمي هذا الطريق من بعض الحفر والتشققات التي نتجت عن استخدام الشارع من قبل الشاحنات.
وكان طلاب معهد التكنولوجيا التطبيقية قد شكوا من عدم وجود فتحات للدوران على الطريق ما يضطرهم للوصول إلي دوار المطار للرجوع إلي داخل المدينة، وأكد الطلاب أن أعمال الصيانة أغلقت أحد الاتجاهين ويتم استخدام الطريق الآخر في الاتجاهين ما يعرضهم لمضايقات بسبب الزحام وخاصة في ساعات الصباح الأولى.
وأكد العديد من الأهالي أن الطريق الذي يخدم أكثر من عشر مناطق في الإمارة إلى جانب مستخدمي المطار تعرض خلال السنوات الماضية لتشققات وحفر أدت لعدد من الحوادث وقال محمد الخاطري من منطقة الحمرانية إن طريق المطار سوف يتغير تماماً بعد انتهاء عملية الصيانة التي أكد مسؤولون بالشركة المنفذة أنها ستنتهي مع مطلع العام القادم وقال عمر العواني إن ظهور التشققات والحفر في الشارع جاء نتيجة استخدامه من قبل الشاحنات الثقيلة التي تعبر هذا الطريق يومياً في طريقها إلى الإمارات المجاورة قادمة من المناطق الشمالية في الإمارة.
وأضاف أن الاستخدام الكثيف من الشاحنات لهذا الطريق ساهم خلال السنوات الماضية في تكسير طبقات القار الخارجية وظهور تشققات كثيرة وحفر أدت إلى وقوع العديد من الحوادث المرورية خلال الفترات السابقة وتنفيذ هذه الصيانة من شأنه أن يساهم في تقليل نسبة الحوادث على الطريق إلى جانب تجنيب السائقين المعاناة اليومية من المناطق التي تكثر بها هذه الحفر.
وأشار محمد حسن إلي أن هذا الشارع من الطرق الأعلى كثافة على مستوى الإمارة حيث يستخدمه رواد حديقة صقر ومطار رأس الخيمة وشركة جلفار وعدد من المناطق بالإمارة إلى جانب الخارجين من رأس الخيمة في اتجاه الفجيرة.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي