الاتحاد

كرة قدم

«الأبيض» يخسر أمام قطر بتحامل التحكيم ويودع السباق

منتخبنا خسر أمام قطر بفارق هدف (من المصدر)

منتخبنا خسر أمام قطر بفارق هدف (من المصدر)

الاتحاد (كوالالمبور)

خسر منتخبنا لكرة الصالات أمس 1 - 2 أمام نظيره القطري في مباراته الثانية والأخيرة في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2016، ليفقد الأبيض فرصة التأهل إلى نهائيات المونديال التي تستضيفها أوزبكستان، بعد أن أبلى منتخبنا بلاء حسنا في مباراتي قطر والعراق، وتبارى لاعبو الأبيض في إهدار الفرص في المباراتين، وفي مباراة قطر لعبت قرارات التحكيم دوراً كبيراً في الخسارة، وتعتبر هذه المباراة من الأفضل والأقوى التي قدمها الأبيض في مسيرته بالبطولات الخارجية.

استهل منتخبنا المباراة بتشكيل ضم كلاً من عمر عبد الستار في حراسة المرمى وعبد الرؤوف عمر وطالب محمد ومحمد عبيد وعبد الكريم جميل.
وسجل المنتخب القطري هدفه الأول عن طريق لوكاس اوليفيرا في منتصف الشوط الأول، وبعده أشرك روبيو جويرا مدرب منتخبنا عادل حسن وطاهر حسن وفهد أحمد وإبراهيم عبيد ومن خلفهم عمر عبد الستار وكان محمد عبيد غادر الملعب متأثرا بالإصابة.
وكان ثنائي التحكيم الأسترالي والصيني وثالثهما الإيراني قد تحاملا على منتخبنا كثيرا وبصورة واضحة، حيث اعتدى لاعبو قطر على طاهر حسن من دون كرة، وتمت عرقلة عادل حسن المنفرد بالمرمى على حدود القوس، ولم يشهر الحكم أي بطاقة في حالة تستدعي البطاقة الحمراء، وبعدها ارتكب عبد الكريم جميل مخالفة عادية جداً أشهر له الحكم البطاقة الصفراء.
ومع بداية الشوط الثاني، أهدر منتخبنا فرصة هدف محقق من كرة سددها محمد عبيد، حاول طالب محمد إكمالها، أبعدها مدافع قطر من خط المرمى، وبعدها بدقيقة عاند الحظ اللاعب عبد الكريم جميل الذي لعب الكرة لحظة خروج الحارس القطري ومرت كرته على خط المرمى، لحق بها المدافع القطري وحولها إلى ركنية، ويسدد محمد عبيد تمر جوار القائم الأيسر لمرمى قطر، ويواصل الحكمان الصيني والأسترالي ضغطهما على منتخبنا أكثر من ضغط المنتخب القطري، ويتعرض محمد عبيد للعرقلة الصريحة من الخلف أمام الحكم الصيني الذي وجه باستمرار اللعب، ورفض احتساب المخالفة.
وسدد عبد الكريم جميل كرة قوية، أبعدها حارس قطر إلى ركنية بصعوبة، وقدم عبد الكريم كرة سهلة لإبراهيم عبيد القادم من الخلف ولكن الأخير سدد بعيدا عن المرمى، وينقذ عمر عبد الستار منتخبنا من هدف محقق من مرتدة قطرية، انتهت بتسديدة لوكاس، وكان حمد الشامسي قد شارك لمدة دقيقتين، أربك فيها دفاعات العنابي كثيراً.
وأشهر الحكم الأسترالي البطاقة الصفراء لرودريجو الذي عرقل بدر إبراهيم المنطلق في اتجاه المرمى القطري من وسط الملعب، بعد أن استخلص الكرة من لوكاس، وسدد طاهر حسن من منتصف الملعب، لامست أعلى عارضة المنتخب القطري، وفي الدقائق الخمس الأخيرة دفع المدرب روبيو ببدر إبراهيم خامسا لتنفيذ تكتيك الباور بلاي، ومن أول هجمة صد اسفل قائم المرمى القطري تسديدة محمد عبيد، وبعدها أهدر محمد عبيد كرة ساقطة أمام مرمى قطر، وعاد محمد عبيد لمغازلة الشباك بهدف التعادل من كرة عرضية، مسجلاً هدفه الثاني في البطولة، وقبل دقيقتين من النهاية تعرض محمد عبيد للعرقلة من رودريجو، وتقدم اللاعب القطري وسجل الهدف الثاني لقطر، في الوقت الذي اعتقد فيه لاعبو منتخبنا بأن الحكم سيحتسب المخالفة، وذلك بهدية تحكيمية لينتهي اللقاء 2-1 لقطر، ليتأهل المنتخبان القطري والعراقي بغض النظر عن نتيجة مباراة الفريقين اليوم.
من جانب آخر، تقدمت إدارة منتخبنا ممثلة في عمران عبد الله النعيمي رئيس البعثة، ونائبه عبد الله الشحي عضو اللجنة الفنية، وفيصل عبدالله مدير المنتخب أمس، بشكوى رسمية على عدم قانونية مشاركة اللاعب القطري رودريجو الذي كان من المفترض أن يظل مقيماً في قطر لخمس سنوات، ولكنه كسر القانون مرتين وغادر قطر ولعب في الكويت محترفاً مع نادي القادسية الكويتي، وكسر فترة السنوات الخمس، بعد أن لعب لقطر 2008-2009 و2010-2011، ولعب في الكويت في موسم 2011-2012، وشارك في تصفيات 2012، ولكن الاتحاد الآسيوي منعه من المشاركة في النهائيات بسبب عدم قانونية مشاركته، وبعدها عاد إلى قطر مرة أخرى، وظل هناك في موسم 2011-2012، وفي موسم 2012 -2013 عاد إلى الكويت واحترف في نادي القادسية لفترتين27 أسبوعاً، وفترة ثانية لمدة 36 أسبوعاً، وعاد إلى قطر مرة أخرى 2014 -2015.
من جهة أخرى، أسفرت نتائج مباريات أمس الأول في المجموعة الأولى عن فوز دراماتيكي لمنتخب لبنان على الأردن 5-2، حيث تقدم منتخب لبنان بهدف في الثواني الأولى من المباراة، وأدرك المنتخب الأردني التعادل وسجل هدف الترجيح، وظلت الحال على ما هي عليها حتى الدقيقة الأخيرة التي شهدت إحراز لبنان لهدف الترجيح، واستغل المنتخب اللبناني اندفاع لاعبي الأردن، وسجل هدفين في أخر 40 ثانية.
وتعادل المنتخب البحريني مع شقيقه السعودي 2-2، وكان الأخضر السعودي تقدم بهدفين نظيفين، وسجل الأحمر البحريني هدفيه في آخر دقيقة وعشرين ثانية من زمن المباراة التعادل.

كأس الاتحاد
الظفرة مع الحمرية والنصر يلاقي الأهلي
دبي (الاتحاد)

تستكمل اليوم مباريات الدور التمهيدي من بطولة كأس الاتحاد لكرة قدم الصالات في نسختها السابعة بمواجهتي الأهلي مع النصر على ملعب صالة الحمرية والظفرة مع الحمرية على ملعب صالة مركز شباب الشارقة وستلعب المباراتان في توقيت واحد في الخامسة والربع من مساء وسيكون الصراع ثلاثياً على حسم بطاقتي التأهل ويتساوى فريقا الظفرة والأهلي في رصيد 6 نقاط فيما ينفرد النصر بصدارة المجموعة برصيد 9 نقاط ويحتاج كل فريق للفوز كي يضمن التأهل إلى الدور نصف النهائي.

وسيكون الصراع مثيرا وقوياً في مواجهة الأهلي والنصر وسيركز كل فريق على خدمة نفسه وسبق للأهلي الفوز على الشعب والحمرية وفاز النصر على الحمرية والظفرة والشعب ويعتبر الأقرب للتأهل ويكفيه التعادل لوضع قدميه في الدور نصف النهائي وليس أمام الأهلي والظفرة سوى الفوز اليوم.

اقرأ أيضا