الاتحاد

الرياضي

كوبر يعاقب لاعبي أوزبكستان بسبب «الفرص الضائعة»

هيكتور كوبر مدرب أوزبكستان (الاتحاد)

هيكتور كوبر مدرب أوزبكستان (الاتحاد)

وليد فاروق ( دبي)

أظهر الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني لمنتخب أوزبكستان، «العين الحمراء» للاعبي فريقه قبل انطلاق مبارياتهم في بطولة كأس آسيا «الإمارات 2019» بمواجهة منتخب عمان ضمن منافسات المجموعة السادسة للبطولة القارية.
ويخوض منتخب أوزبكستان أو «الذئاب البيضاء» منافسات النسخة السابعة عشر لبطولة كأس آسيا بآمال وطموحات كبيرة في مشاركته السابعة على التوالي بهذا المحفل القاري الكبير، حيث كانت مشاركته الأولى في النسخة الحادية عشر التي استضافتها الإمارات عام 1996، وكانت أفضل نتيجة له هي الحصول على المركز الرابع في نسخة عام 2011. وأبدى كوبر ضيقه الشديد خلال التدريبات الأخيرة التي يؤديها الفريق في الشارقة استعداداً للقائه الأول أمام عمان والمقرر له الأربعاء المقبل على استاد الشارقة، حيث حرص على إجراء تقسيمة بين فريقين من لاعبي المنتخب، قام هو فيها بأداء دور الحكم، وتفنن مهاجمو الفريق في إهدار العديد من الفرص السهلة أمام المرمى خلال هذه التقسيمة، وهو ما اعتبره عدم تركيز منهم، على الرغم من أن الفريق تنتظره مواجهات صعبة للغاية ضمن منافسات البطولة لا تحتمل ضياع مثل هذه الفرص السهلة، وهو الأمر الذي جعله يقرر عقاب كل لاعب يهدر فرصة سهلة بأداء تمرين (Push Up ) الضغط 25 مرة كعقاب له على ضياع أي فرصة. وفعلا تعرض أكثر من لاعب لهذا العقاب، قبل أن يتحسن الأداء كثيراً قبل نهاية التقسيمة ويظهر الارتياح قليلا على وجه كوبر. ويضع المدرب الأرجنتيني على كاهله تحمل مسؤولية اختياراته من اللاعبين في قائمة منتخب أوزبكستان، خاصة بعد الانتقادات التي طالته نتيجة غياب بعد الأسماء المعروفة، علاوة على غياب نجوم المنتخب الأولمبي الأوزبكي الحائز على لقب كأس آسيا 2018 في الصين يناير الماضي. يذكر أن المنتخب الأوزبكي أقام معسكراً خارجياً في تركيا لمدة أسبوعين قبل البطولة مباشرة، عاد بعدها إلى بلاده قبل أن يحزم حقائبه مجدداً قادماً إلى الإمارات حيث يقيم في أحد فنادق الشارقة.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. اللقب الرابع بـ "الثلاثة"