الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد ويونج كيم يبحثان القضايا الاقتصادية العالمية والمشاريع التنموية

محمد بن راشد خلال استقباله جيم يونج كيم بحضور حمدان بن محمد ومكتوم بن محمد وأحمد بن محمد والطاير (الصور من وام)

محمد بن راشد خلال استقباله جيم يونج كيم بحضور حمدان بن محمد ومكتوم بن محمد وأحمد بن محمد والطاير (الصور من وام)

دبي (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في فندق النسيم بمدينة جميرا صباح أمس، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، الدكتور جيم يونج كيم، رئيس مجموعة البنك الدولي والوفد المرافق.
وبحث سموه ورئيس البنك الدولي عدداً من القضايا المالية والاقتصادية العالمية، ودور البنك الدولي في مساعدة الشعوب والدول الفقيرة، من خلال المنح والقروض التي يقدمها لهذه الدول لمساعدتها في إقامة المشاريع التنموية التي تخدم شعوبها، وتوفر فرص العمل والحياة الكريمة لهذه الشعوب. وأكد الدكتور جيم بونج كيم، خلال اللقاء، أهمية المواضيع التي طرحت للحوار في القمة العالمية للحكومات، خاصة ما يتعلق بقطاعي التعليم والصحة، مشيراً إلى أن البنك شريك أساسي للقمة العالمية للحكومات، وينسق مع رئاستها لوضع ترتيبات معينة لتنفيذ برامج متعلقة بالتعليم والصحة على مستوى الإقليم والعالم. وأشاد الدكتور كيم بحوار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أمس الأول، في القمة العالمية حول إمكانية استئناف الحضارة في المنطقة العربية، وتأكيد سموه دور المرأة الفاعل والإيجابي في التنمية والإدارة، وكذلك دور الشباب وما يوليه سموه من اهتمام كبير بهاتين الشريحتين في المجتمعات العربية عموماً، وفي دولة الإمارات على وجه الخصوص. حضر اللقاء، سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي عبيد بن حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وعدد من المسؤولين.

اقرأ أيضا

338 مليون درهم برامج ومساعدات الهلال الأحمر خارج الدولة خلال 9 أشهر