الاتحاد

الرياضي

أجيري يسقط والطرابلسي يتنصل من الصدارة

فرحة لاعبي فريق قطر بالتعادل مع الغرافة (أ ف ب)

فرحة لاعبي فريق قطر بالتعادل مع الغرافة (أ ف ب)

صبحي عبدالسلام (الدوحة) - حقق فريق السيلية نتيجة تاريخية بفوزه على الريان 5-1 بملعب أحمد بن علي أمس الأول ضمن منافسات المرحلة الرابعة لدوري نجوم قطر لكرة القدم. ولقن السيلية فريق الريان درسا قاسيا في واحدة من أجمل مباريات المسابقة حتى الآن. وجاءت أهداف المباراة عن طريق فوزي عايش في الدقيقة 20 وديبا إيلونجا في الدقيقتين 45 و55 وموموني داجانو في الدقيقتين 82 و88 للسيلية وموسى هارون في الدقيقة 38 للريان. ورفع السيلية رصيده إلى ثماني نقاط وصعد بذلك لصدارة جدول المسابقة مؤقتا برفقة الجيش وقطر وتجمد رصيد الريان عند ثلاث نقاط.
وفي مباراة أخرى، تعادل فريق قطر مع الغرافة 1-1 حيث بادر قطر بالتسجيل في الدقيقة السابعة عن طريق موسى العلاق وتعادل نيكولاس فيدور للغرافة في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع ليحافظ قطر على تواجده في القمة برصيد ثماني نقاط وأصبح رصيد الغرافة أربع نقاط من أربعة تعادلات متتالية.
ويبدو أن الأوروجوياني أجيري مدرب الريان سيكون الضحية الثانية في الدوري بعد هزيمة فريقه الساحقة بخماسية، وقال: “توقعت صعوبة المباراة لأن السيلية يمر بفترة رائعة، وفريقي لم يقدم المستوى المتوقع، ولم يظهر اللاعبون بالمستوى المطلوب، والسيلية لعب بشكل أفضل وسجل خمسة أهداف”، وأضاف: “لم أتصور الموقف ورغم ذلك أهدرنا فرصا عديدة”.
وأشار أجيري بأنه لن يقيم كل لاعب بمفرده، وتسجيل 9 أهداف في شباك الريان في 4 جولات، أمر غير طبيعي، لكن لابد أن نتفادى هذا الموقف ونعالج السلبيات والثغرات في المرحلة المقبلة، لكن الخسارة مسؤولية الجميع. وعلى النقيض عبر التونسي سامي الطرابلسي عن سعادته بالفوز الخماسي، وقال: “أشكر اللاعبين على المجهود الذي قدموه خلال اللقاء، وأبارك للإدارة ولرئيس النادي الذي يدعم الفريق، وأتمنى أن يواصل الفريق عروضه القوية في الدوري، وقد توقعت الفوز ولكن ليس بهذه النتيجة الكبيرة”.
وأعرب الروماني لوسيسكو مدرب الجيش عن سعادته بالفوز على الخريطيات بهدف، وقال: الفوز جاء على فريق قوي ومنظم، وأشكر فريقي على المجهود الكبير طوال المباراة، حتى تحقق هذا الفوز الهام “. من جانبه عبر الفرنسي مارشان مدرب الخريطيات عن حزنه بعد الخسارة، وقال: فريقي أدى بشكل جيد وكان قريباً من تحقيق التعادل”.
وأشاد الفرنسي جيرار جيلي مدرب أم صلال بأداء لاعبي الفريق أمام السد التي انتهت بالتعادل المثير 4-4 وهي المباراة الأولى له مع الفريق، بعد إقالة مواطنه آلان بيران، وقال: أم صلال قدم مستوى طيبا أمام حامل اللقب وكان قريباً من الفوز، لولا وجود بعض الأخطاء التي استغلها السد بشكل جيد، ونجح في العودة”. فيما أكد حسين عموته مدرب السد على أحقية أم صلال في تحقيق التعادل أمام السد.
وبعد التعادل مع قطر بهدف قال زيكو مدرب الغرافة: “المباراة كانت قوية ومثيرة، والهدف المبكر في مرمانا صعب من مهمة فريقي”، أما لازاروني مدرب قطر، فقال: “المباراة كانت كبيرة وكما توقعت، قلت خبرة فريقي في قتل المباراة حالت دون تحقيق الفوز”.

اقرأ أيضا

300 لاعب في كأس مبادلة المجتمعي