الاتحاد

الرياضي

محمد حسن بطل الجائزة الكبرى للرماية بكازاخستان

الذهبي محمد حسن يعتلي منصة التتويج (من المصدر)

الذهبي محمد حسن يعتلي منصة التتويج (من المصدر)

كازاخستان (الاتحاد) - أكد الرامي محمد حسن علو كعب رماة منتخبنا الوطني لرماية الأطباق عامة والاسكيت خاصة، بعد أن لحق بمواطنه سيف بن فطيس وحصد الميدالية الذهبية والمركز الأول في بطولة الجائزة الكبرى لرماية الاسكيت على صعيد آسيا، وسط مشاركة أكثر من 130 رامياً.
وأنصف القدر محمد حسن بعد أن ابتعد عنه الحظ في البطولة بسبب المنافسة الماراثونية، والتي أرهقته في الزحام على ذهبية البطولة، ولم يسمح له الحكام بقسط من الراحة بسبب قرب حلول الظلام ليلاقي الكازاخستاني صاحب الميدان والجمهور والمستريح على الميدالية البرونزية.
وأعرب بطل الجائزة الكبرى عن سعادته البالغة بالفوز، موجها الشكر والعرفان لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على رعايته ودعمه لرماة الإمارات وتوفير كل سبل النجاح لهم، مشيراً إلى أن تعاقده كرام محترف مع فريق فزاع للرماية كان فألاً حسناً له في البطولة.
وهنأ الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم قائد فريق الاسكيت كلاً من سيف بن فطيس ومحمد حسن لفوز الأول بذهبية آسيا للاسكيت وفوز الثاني بذهبية الجائزة الكبرى، كما أجرى الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم رئيس فريق فزاع للرماية اتصالاً هاتفياً بكل من سيف بن فطيس ومحمد حسن، وقدم لهما التهاني والتبريكات على هذا الإنجاز الرائع.
من جانب آخر، هنأ إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والمستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية واللواء أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الرماية وربيع العوضي نائب رئيس الاتحاد وعبدالله يعقوب الأمين العام بعثتنا والبطلين على هذا الإنجاز الآسيوي الكبير.
من ناحية أخرى، يخوض رماة منتخبنا للأطباق المزدوجة من الحفرة “الدبل تراب” صباح اليوم منافسات بطولة آسيا الثالثة بمدينة الماتا الكازاخستانية وسط مشاركة قوية، ويمثلنا اليوم الثلاثي سيف الشامسي ومحمد بن ضاحي، إلى جانب حمد بن مجرن، والذي تمت الاستعانة به ليكتمل عقد الفريق.
من ناحية أخرى، أشاد بطلنا الآسيوي الذهبي سيف بن فطيس بالدعم السخي واللامحدود، الذي يقدمه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي للرياضة والرياضيين، وأرجع البطل فوزه بالمركز الأول لدعم ورعاية سموه. ووجه ابن فطيس الشكر للشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم رئيس نادي الشباب قائد منتخبنا، الذي اكتشفه وقدم له يد العون ووضعه على طريق النجومية، كما وجه الشكر إلى الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم رئيس فريق فزاع.

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»