الاتحاد

الرياضي

2500 بحار يرفعون أشرعة «زركوه» اليوم

زركوه 4

زركوه 4

مصطفى الديب (أبوظبي)

تنطلق اليوم منافسات الموسم الرياضي للسباقات البحرية التراثية، التي ينظمها نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، حيث يستهل النادي مشوار البطولات بسباق «زركوه للمحامل الشراعية» فئة 60 قدما، والذي ينطلق في الواحدة والنصف ظهرا. ?وأعدت إدارة النادي العدة لانطلاقة قوية للموسم الجديد، من خلال الإعلان قبل أيام عن فتح باب التسجيل في السباق الذي يعد الأبرز بين السباقات الشراعية التي ينظمها النادي.?
?وشهدت سجلات النادي إقبالاً كبيراً من البحارة على المشاركة، حيث وصل عدد المشاركين إلى 2500 بحار مقسمين على 100 قارب شراعي، وحددت اللجنة المنظمة للسباق شروط التواجد في المنافسات، حيث فتحت الأعمار أمام المتقدمين، ويصل عدد البحارة على القارب الواحد ما بين 12 إلى 20 بحاراً، وتبلغ مسافة السباق نحو 25 ميلاً بحرياً، ويعد سباق زركوه أحد ثلاث جولات سباق 60 قدما على مدار الموسم، وهو الأبرز بين الفئات الثلاث للمحامل الشراعية من حيث عدد المشاركين بشكل عام، ومن حيث عدد البحارة المشاركين على كل محمل.?

?كما أعلنت إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت عن تخصيص 3.5 مليون درهم جوائز للفائزين من الأول وحتى المركز السبعين، ويحصل البطل على 200 ألف درهم، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 170 ألف درهم، أما صاحب المركز الثالث فيحصل على 120 ألف درهم، فيما حددت اللجنة 115 ألف درهم للمركز الرابع و85 ألف درهم للمركز الخامس، وتتدرج الجوائز المالية لتصل حتى 22 ألف درهم لصاحب المركز السبعين.?
?وتعد الجوائز المالية خير تحفيز للمشاركين، لاسيما وأن تحديد مبالغ كبيرة أمر من شأنه أن يساهم في مزيد من القوة والإثارة خلال المنافسات نفسها.?
?وعقدت اللجنة المنظمة اجتماعا تنسيقيا مع الجهات المشاركة في التنظيم على رأسها جهاز حماية والمنشآت والإسعاف الوطني والميناء الحر وشركة أبوظبي للإعلام الناقل الرسمي للسباق، وتم التأكيد خلال الاجتماع على جاهزية كافة الأمور لانطلاقة مميزة للموسم الجديد، لاسيما وأن الجميع أعد العدة من أجل ظهور قوي لمنافسات السباقات التراثية منذ البداية.
من جهته، أبدى ماجد المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، ارتياحه لوصول عدد البحارة المشاركين في سباق زركوه إلى 2500 بحار، مؤكداً أن وجود هذا الكم الكبير من البحارة يؤكد مدى عشق أبناء الوطن للرياضات التراثية التي توارثتها الأجيال عن الآباء والأجداد.
ووعد بموسم متميز من السباقات، مشيراً إلى أن البداية مبشرة للغاية، في ظل التزام الجميع بقواعد التسجيل في السباق الكبير.?
?ووجه المهيري الشكر إلى القيادة الرشيدة على الدعم الدائم والمميز لسباقات البحر التراثية، التي من شأنها أن تغرز في نفوس الشباب عشق تراث الأجداد.?
?وأعرب عن ثقته التامة في بداية مميزة للموسم الجديد، مؤكداً أن إدارة النادي بذلت مجهودات كبيرة من أجل انطلاقة مميزة، وموسم مختلف على الصعد كافة.?
?ووجه الشكر إلى جميع العاملين في النادي على المجهودات الكبيرة التي بذلت من أجل التجهيز لبداية الموسم، وأشار إلى أن الجميع قام بالواجب المفروض عليه على أكمل وجه.??
?وطالب المشاركين بضرورة الالتزام باللوائح والقوانين التي تم إعدادها من جانب اللجنة المنظمة لضمان خروج السباق بالشكل الذي يليق بحجمه ومكانته وعدد المشاركين فيه.?
?وتمنى أن يكون التوفيق حليف الجميع، وتوقع أن تشهد المنافسات إثارة بالغة، لاسيما وأن الجميع يطمح في التتويج باللقب الأول في الموسم، في ظل تخصيص مبالغ مالية قيمة للفائزين.?
?وقال: «تخصيص مبلغ 3.5 مليون درهم جوائز للفائزين جاء كرغبة من الإدارة في تحفيز الجميع على التواجد بقوة في هذا المحفل الرياضي التراثي الكبير».

فحص شامل لـ 20 الأوائل
أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت اللجنة المنظمة للسباق عن إجراء فحوص شاملة للقوارب التي سوف تحتل المراكز من الأول حتى العشرين، وذلك ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص، والتأكد من اتباع الجميع للوائح والقوانين المنظمة للحدث، وترغب اللجنة في إرساء مبدأ التكافؤ بين الجميع والحيادية، بحيث يفوز بالسباق من يستحق.

رياح غربية بسرعة 15 عقدة
أبوظبي (الاتحاد)

استشارت اللجنة المنظمة هيئة الأرصاد الجوية، وتأكدت من صلاحية أجواء اليوم لإقامة المنافسات، من خلال تناسب سرعة رياح وتحرك المحامل، وتتراوح ما بين 10 و15 عقدة في الساعة ومعظمها رياح غربية، وهو ما يجعل الجميع يتوقع أن تخرج المنافسات معبرة، وأن يكون اليوم رائعاً، حيث يحمل افتتاحية موسم السباقات البحرية التراثية.?

«ياس» في قلب الحدث
أبوظبي (الاتحاد)

تنقل قناة ياس فعاليات السباق بشكل مباشر على شاشتها، وأعدت القناة العدة لنقل متميز للحدث، من خلال تخصيص عدد كبير من الكاميرات في مختلف مراحل السباق، واعتادت «ياس» التألق في مثل هذه الأحداث بالوجود في قلب الحدث، ونقل أدق التفاصيل، بما يدخل بالمشاهد الأجواء التفاعلية.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد ختامي مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل