الاتحاد

الاقتصادي

«لوكهيد» تمنح 3 آلاف موظف إجازة غير مدفوعة

نيويورك (أ ف ب)- أعلنت المجموعة الأميركية الناشطة في مجال الدفاع «لوكهيد مارتن»، أكبر مزود لوزارة الدفاع الأميركية، أمس الأول أنها ستضع ثلاثة آلاف من موظفيها في إجازة غير مدفوعة اعتباراً من الغد على أثر الشلل الجزئي الذي أصاب هيئات حكومية في الولايات المتحدة.
وقالت المجموعة في بيان: إن هذا العدد سيزداد على مر الأسابيع في حال تواصل هذا الوضع الناجم من خلاف بين الجمهوريين والديموقراطيين حول الموازنة الفيدرالية.
وأوضحت لوكهيد مارتن، التي تصنع طائرات إف- 35 المتعددة الأدوار من بين منتجات أخرى، أن الموظفين المعنيين لا يستطيعون العمل لأن الموقع الحكومي الذي يعملون فيه قد أغلق، أو لأن التفتيش الإلزامي لإنتاجهم من قبل موظفي الحكومة لا يمكن أن يحصل. وقالت رئيسة مجلس إدارة المجموعة ماريلين هوسون: «حرصاً منا على تقليل العواقب على موظفينا، ننصحهم باستخدام أيام إجازاتهم للاستمرار في الحصول على مكافآتهم والمكاسب المتصلة بها».
وكانت مجموعة كبرى أخرى مزودة لوزارة الدفاع هي «يونايتد تكنولوجيز» الصناعية أعلنت وضع ألفي موظف في إجازة غير مدفوعة ابتداء من الغد في قسم الطيران العسكري سيكورسكي، الذي يصنع مروحية بلاك هوك، وأوضحت المجموعة أيضا أن هذا الرقم قد يرتفع، مشيرة إلى أن خمسة آلاف شخص سيتأثرون إذا ما استمرت العرقلة حتى نوفمبر.

اقرأ أيضا

أسعار النفط تتراجع مع تنامي المخاوف بشأن الطلب العالمي