الاتحاد

عربي ودولي

سيؤول تحقق في أنباء عن مقتل «داعشي» من رعاياها بسوريا

سيؤول (د ب ا)

أفادت تقارير إخبارية أمس، أن الحكومة الكورية الجنوبية تجري تحقيقاً بشأن مصير مقاتل «داعشي» الذي يحمل الجنسية الكورية، بعد أن أعلنت صحف محلية مصرعه بغارات جوية شنتها طائرات من الولايات المتحدة والأردن.

وقال مسؤول حكومي كوري لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية «يونهاب» أمس، إن الحكومة تجري حالياً تحقيقاً حول صحة القضية المعنية. وأفادت صحيفة كورية نقلاً عن وكالة الاستخبارات الكورية ومصادر محلية في الشرق الأوسط، أن قوات التحالف شنت في 23 سبتمبر المنصرم، غارات جوية على الرقة المقر الرئيس للتنظيم الإرهابي في سوريا، ما أدى إلى مقتل 80 مسلحاً من المقاتلين الأجانب الذين يبلغ عددهم 200 شخص، وقد يكون من ضمنهم «الداعشي» الكوري (18 عاماً) الذي يعرف باسم عائلته «كيم». وفقد أثر كيم في مدينة عنتاب التركية في يناير 2015، ثم أعلنت الاستخبارات الكورية لاحقاً، انضمامه لتنظيم «داعش».

اقرأ أيضا

الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المصلين بالأقصى ويعتقل 20 فلسطينياً