الاتحاد

الرياضي

الصيني شيهاو.. حلم في مهب الريح

شيهاو لاعب الصين (الاتحاد)

شيهاو لاعب الصين (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

حتى قبل 3 أيام، كان الصيني شيهاو وي يحلم بأن بخوض مباراة للمرة الأولى في نهائيات كأس آسيا، وأن يحجز مكاناً له في التشكيلة الأساسية لمنتخب بلاده، حيث كان اللاعب قد قال: أتمنى أن أشارك في البطولة وخاصة في المباراة الأولى، وأن أخوض جميع المباريات، هذه المرة الأولى التي أتواجد بأهم حدث كروي في القارة وطموحاتي كبيرة.
وتابع: لم نحضر من أجل التواجد فقط، بل لتحقيق نتائج جيدة والذهاب إلى أبعد مدى في المسابقة، هناك مرشحون كثيرون، لكن علينا أن نقدم الأفضل، ونؤكد أن الصين حاضر بقوة في البطولة، استعداداتنا جيدة، ويقودنا مدرب عالمي، يجب أن نقدم الأفضل في كل مباراة، وسيكون الحصاد جيداً، وصلنا إلى مرحلة مميزة من الانسجام والتفاهم بين جميع اللاعبين، هناك عدد كبير من أصحاب الخبرات، وهذا أمر مهم للمنتخب.
وأضاف: كل تركيزنا على مواجهة قيرغيزستان والبدايات دائماً مهمة، نفكر في الانتصار وقطع خطوة مهمة نحو دور الـ16، الجميع في قمة الجاهزية، مجموعتنا جيدة وبها منتخبات قوية ونحن نحترم جميع المنافسين، لا يوجد منتخب كبير وآخر صغير، وكل من وصل إلى النهائيات يعتبر منتخباً قوياً.
لكن اللاعب الذي كان يخطط للكثير في مشاركته الأولى بالنهائيات تلقى ضربة موجعة عندما تعرض للإصابة التي يتكتم مسؤولو المنتخب الصيني عن طبيعتها وحجمها، ليكون غيابه عن المباراة الأولى غداً وارداً بقوة، إن لم يمتد الغياب في جميع مباريات المجموعة.
ويعتبر شيهاو وي (23 سنة) من بين 4 لاعبين فقط صغار في السن وسط مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرات، حيث يعتبر الصين من أكثر المنتخبات ارتفاعاً في معدل أعمار لاعبيه.
وكان أول ظهور للاعب مع المنتخب في 2017 أمام كوريا وسجل هدفاً في المباراة، ليكون ضمن قائمة الإيطالي ليبي في الفترة الماضية بين الوجوه الشابة التي سيبني عليها منتخباً جديداً عقب هذه البطولة.

اقرأ أيضا

"الأولمبياد الخاص".. الأعظم في التاريخ