الاتحاد

منوعات

وفاة متهم بقتل زوجته وطهيها قبيل محاكمته

توفي في سجن سان دياغو في ولاية كاليفورنيا رجل متهم بقتل زوجته وتقطيعها وطهي بقاياها، وذلك قبيل موعد محاكمته.

فريديريك هنغل، وهو في التاسعة والستين من العمر، توفي متأثرا بإصابته بسرطان في البروستات في 27 سبتمبر الماضي، في السجن المركزي في سان دياغو، بحسب ما أعلنت السلطات القضائية في كاليفورنيا.

وكان الرجل يحاكم بتهمة القتل ومعاملة شخص مسن بعنف وانتهاك حرمة بقايا بشرية.

وجرى تأجيل جلسات الاستماع لإتاحة الفرصة للمتهم لتلقي العلاج الطبي، بحسب ما قال متحدث باسم النيابة العامة.

وقال محامي المتهم المتوفى إن موكله فقد الرغبة في الحياة بعد وفاة زوجته في العام 2012 عن 73 عاما.
ونفى الرجل دائما أن يكون متورطا في قتلها، مؤكدا أن وفاتها كانت طبيعية.

ووفقا للادعاء، فإن الشرطة دخلت منزل هنغل في السادس عشر من نوفمبر 2012، بناء على بلاغ من الجيران حول وجود رائحة كريهة تنبعث من البيت.

وعثر رجال الشرطة على لحم يطبخ في الفرن، وعلى رأس الزوجة في الثلاجة، وعلى بقاياها وعظامها في أكياس.

اقرأ أيضا

مهرجان الأضواء يعود إلى «عالم فيراري أبوظبي»