الاتحاد

الرياضي

الفريق التاسع.. حاجز النقطه

لا ادري ان كان في الامر مصادفه بحته او انها كذلك كما ذكر الكابتن محسن صالح في المؤتمر الصحفي الذي اعقب مباراة الكويت واليمن لكن اليمنيون اصبح لديهم مايشبه العقدة من نقطة التعادل التي حصدها منتخبهم امام الازرق الكويتي في مستهل مبارياته في المجوعه الاولى والنقطة على رأي اشقائنا في مصر داء كفانا الله شرها·
صحيح كانت النتيجه ربما اكثر من رائعه بالنسبه للجمهور اليمني لكن تكرار سيناريو ما حدث في ''خليجي 16 بالكويت و17 في الدوحه طل برأسه عندما بدا المنتخب اليمني بدايه قويه في مبارياته الافتاحيه امام المنتخبين العماني والبحريني قبل ان يتواضع في باقي المباريات ويخسر النتائج والمستوى في ان واحد·
المباراه المقبلة للمنتخب اليمني امام شقيقه الإماراتي فرصه طيبه لاستكشاف ان كان هذا الامر اصبح يشكل مايشبه العقده او الظاهره او ان الامر كله مجرد مصادفه تكررت في مشاركتين سابقتين لكن الموضوع لن يخلو من الصعوبه لنفيه او تاكيده خاصة ان الابيض الامارتي جريح البدايه امام المنتخب العماني ومن غير المعقول ان يضيع حظوظه كاملة في مباراته امام المنتخب اليمني·
كانت الفرصه سانحه امام احفاد سبأ لتسجيل اول حالة فوز يمني كؤوس الخليج وتسجيل كذلك اول حالة فوز للمنتخب اليمني في مواجهاته امام الازرق الكويتي وهي فرصه ربما لن تعود مجددا عطفا على الحالة المتواضعه التي يعيشها حاليا المنتخب الكويتي لكن النتائج التي قدمها المنتخب اليمني في دورات الخليج ربما احتاج المنتخب العماني لسنوات عديده حتى يحققها·
حتى الان لايزال المنتخب اليمني يستهوي لعب دور ،معرقل المنتخبات ، في دورات الخليج لكن مع استمرار اليمن في المشاركه ومع مضاعفة الاهتمام من الجهات الرسميه اليمنيه بمنتخبهم ربما نرى اليمن يوما من الايام يتخلص من هذا الدور وقد يحدث هذا الامر اسرع مما نتصور·

أحمد الظامري

اقرأ أيضا

"أبطال آسيا".. "العنابي" يقترب من دور الـ16 بـ"ريمونتادا" مثيرة