الاتحاد

الرياضي

حمدان بن مبارك: لن نرمي اللاعبين بالرصاص إذا لم نوفق في الدورة

مباراتنا مع الكويت حاسمة ··وأرشح منتخبنا لمرافقة عُمان إلى الدور الثاني

محمد عيسى:

شهد معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال رئيس اللجنة العليا المنظمة لدورة كأس الخليج العربية الثامنة عشرة مساء أمس التدريب الأخير لمنتخبنا الوطني استعداداً للقاء المنتخب اليمني مساء اليوم في الجولة الثانية للمجموعة الأولى، وبحضوره ومساندته الدائمة للمنتخب يسعى معاليه لرفع معنويات اللاعبين وتوفير الدعم والمعنوي لهم في البطولة، وأكد رئيس اللجنة العليا جاهزية لاعبي المنتخب الوطني لمباراة اليوم وتجاوزهم لكبوة البداية، والعثرة التي تعرضوا لها في مستهل مشاركتهم، وقال الحظ لم يكن معنا وخسرنا المباراة واليوم نحن امام مباراة أخرى وهناك مباراة أخيرة لنا بالدور الأول مع المنتخب الكويتي ويجب أن نؤدي جميع المباريات بنفس الروح، وبهدف واحد وهو الظهور المشرف والفوز وعكس الصورة الحقيقية والمشرقة لكرة الإمارت، وأضاف إن المنتخب في مهمة وطنية ويجب أن نقف الى جانبه وندعمه، وأكد معاليه أن اللقاءات بينه وبين اللاعبين لم تنقطع منذ نهاية المباراة حيث اجتمع بهم فور المباراة مباشرة وصباح أمس، ومساء أمس، كما التقاهم في التدريب الأخير لهم مساء أمس باستاد محمد بن زايد، وأضاف إن مهمتنا توفير الظروف الملائمة للمنتخب، وإخراجهم من الحالة التي هم فيها بعد الخسارة الأولى من عمان، وقال معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان إن الخسارة من عمان وكبوة البداية هي مرحلة ومرت ولن نقف عندها طويلاً، فالفوز والخسارة واردة في كرة القدم، وكل فريق يريد الفوز ولكن هذه كرة القدم لابد أن يكون الفائز واحدا فيها، وأضاف معاليه كلنا ثقة في لاعبينا بأن يتجاوزوا المرحلة والكبوة ولكن في النهاية لن تكون الخسارة من عمان نهاية العالم، وحتى لو لاقدر الله ولم نوفق في البطولة فلن نرمي لاعبينا بالرصاص، لأننا نلعب كرة قدم ويجب أن نتقبل نتائجها، فكل ما علينا توفير الظروف الملائمة والدعم اللازم، وعلى اللاعبين بذل قصارى جهدهم في الملعب طوال التسعين دقيقة ومن ثم تبقى النتيجة بحكم الغيب ولا يمكن لأحد ان يضمن النتائج، وأشار معالية الى ان الرياضة مكسب وخسارة وعلينا جميعاً تقبل وجهي عملة الرياضة وهي الفوز أو الخسارة·
مستوى متقارب
وعن مستوى البطولة والفني والفرق المشاركة أكد معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان أن المستويات بالبطولة متقاربة، ولكنها ليست عالية، فبعد الجولة الأولى ظهرت جميع الفرق بمستويات متقاربة ولم تشهد المباريات مستوى فني عال، وقد خطف المنتخب العراقي الأضواء وكان أفضل الفرق من الناحية الفنية وقدم مستوى مميزا في مباراته الأولى أمام المنتخب القطري التي كسبها عن جدارة·
وأكد معاليه أن مباراة منتخبنا مع المنتخب الكويتي في ختام الدور الاول ستكون حاسمة وسيتأهل منها فريق للدور الثاني، وأضاف أنه يرشح منتخبنا لمرافقة المنتخب العماني للدور الثاني، وقال سيتأهل منتخبنا والمنتخب العماني للدور الثاني عن المجموعة الأولى، وعن المجموعة الثانية أكد معاليه أن المجموعة وعلى ضوء نتائج الجولة الاولى باتت صعبة، لكن العراق يبقى المرشح الاول للتأهل الى الدور الثاني·
توقيت الطرد
وعن التحكيم في الجولة الأولى التي شهدت أربع بطاقات حمراء قال معاليه يجب أن نحترم قرارات الحكام مهما كانت، سواء معنا أو ضدنا، وأضاف هو التحكيم هكذا يوم يكون معك ويوم ضدك، وحول طرد هلال سعيد قال الشيخ حمدان بن مبارك إنه تقديري، قد نتفق مع الحكم في العقوبة وإن كان الطرد أقصى عقوبة للعبة التي كان من الممكن أن يتعامل معها بتوجيه بطاقة صفراء للاعب، ولكن الحكم لم يوفق في توقيت الطرد الذي جاء في وقت مبكر، وهنا كانت البطاقة الصفراء هي العقوبة الواقعية، وأضاف كلنا شاهدنا اللقطة وتأكدنا أن اللعبة كان من الممكن أن يكتفي بها الحكم ببطاقة صفراء وليست حمراء·

اقرأ أيضا

خوردي ألبا: ليس هناك تراخٍ.. وكوتينيو لاعب مهم