الاتحاد

عربي ودولي

البيت الأبيض: لا شيء سيوقف زيادة الجنود

واشنطن - وكالات الأنباء: رفض البيت الأبيض مشروع قانون غير ملزم في الكونجرس الأميركي لعرقلة نشر قوات أميركية إضافية في العراق، معربا عن قلقه إزاء تزايد الانتقادات في أوساط المشرعين الجمهوريين وليس لسياسة الرئيس الأميركي جورج بوش الجديدة في العراق·
وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إن الكونجرس سيقترع بالموافقة على معارضة استراتيجية بوش الجديدة للحرب في العراق لكنها لن تسعى لعرقلة التمويل لزيادة القوات· وأوضحت في مقابلة تلفزيونية أمس ''الديمقراطيون لن يقطعوا مطلقا التمويل لجنودنا عندما يكونون في طريق الخطر· الرئيس يعرف انه عندما يكون الجنود على طريق الخطر فإننا لن نقطع الأموال وذلك هو السبب في أنه يتحرك بسرعة لوضعهم على طريق الخطر''· وانضم عضو مجلس الشيوخ الأميركي السناتور الجمهوري تشارلز هاجل الى مشروع القرار الديمقراطي· وقال في مقابلة مع محطة ''فوكس'' التلفزيونية الأميركية مساء أمس الأول ''لا اعتقد انه من الحكمة ولا من المسؤولية إرسال المزيد من الجنود الاميركيين الى قلب حرب أهلية طائفية، والحل لن يكون بهذه الطريقة''·
لكن المتحدث باسم البيت الأبيض توني سنو أكد أن لا شيء حتى الآن يمكن أن يدفع بوش الى تغيير موقفه· وقال ''نحن غير موافقين على مشروع القرار ونعتقد بشكل كامل أنها مسألة لها علاقة بالمصلحة القومية· إن أيا من المشاريع والاقتراحات المطروحة حاليا لمواجهة خطة بوش ليس قادرا على اقناع الرئيس بالتراجع·

اقرأ أيضا