الاتحاد

الاقتصادي

رجال الأعمال في الفلبين يخشون الفساد

مانيلا - د ب أ: أعرب رجال أعمال فلبينيون وأجانب في الفلبين أمس عن قلقهم بشأن مزاعم الفساد وتزوير الانتخابات في الفلبين التي تستعد لاجراء انتخابات تشريعية في مايو المقبل·
وحذر رجال الاعمال أيضا من أن تذبذب السياسات التي تتبناها رئيسة الفلبين جلوريا ماكاباجال أرويو أدى إلى هروب الكثير من الاستثمارات التي تحتاجها الفلبين بشدة·
وقال رامون ديل روساريو رئيس تجمع قوي لرجال الاعمال في الفلبين يعرف باسم ''نادي ماكاتي للاعمال'' إن عقبات عديدة خطيرة ظهرت خلال سنوات حكم أرويو فيما يتعلق بالحوكمة وإمكانية المحاسبة مشيرا إلى التلاعب الكبير الذي شهدته انتخابات الرئاسة الفلبينية في مايو 2004 كما تواجه حكومة أرويو اتهامات بمحاولة تعديل الدستور دون موافقة مجلس الشيوخ وكذلك تبني سياسات قمعية ضد المعارضين السياسيين·
وأشار ديل روساريو إلى غياب إمكانية محاسبة الحكومة بالاضافة إلى اتهام ثلاثة من المسؤولين في لجنة الانتخابات بالتزوير ورفضهم الاستقالة مما يثير الكثير من الشكوك بشأن مصداقية هذه اللجنة·

اقرأ أيضا

حمد الشرقي: الإمارات تحرص على استدامة الموارد الطبيعية