الاتحاد

الاقتصادي

«باركليز» يستكمل جمع 9,4 مليار دولار لتعزيز رأس المال


لندن (رويترز) - استكمل بنك باركليز جمع 5,8 مليار جنيه استرليني (9,4 مليار دولار)، أمس، لسد عجز في رأس المال حددته الهيئة التنظيمية البريطانية بعد أن شارك نحو 95% من مستثمري البنك في شراء أسهم جديدة. ودشن باركليز إصدار الحقوق قبل ثلاثة أسابيع بناء على طلب الهيئة التنظيمية البريطانية زيادة نسبة رأس المال إلى إجمالي الأصول إلى 3% بحلول منتصف عام 2014.
وقال باركليز إن مديري الطرح باعوا الأسهم التي لم يشتريها المستثمرون وتبلغ قيمتها 463 مليون جنيه استرليني - بسعر 268 بنساً للسهم أو بما يقل 1,8% عن سعر إغلاق يوم الخميس. وانخفض سهم باركليز 0,1% إلى 272,8 بنس بحلول الساعة 11:10 بتوقيت جرينتش، وهو ما وصفه متعاملون بأنه أداء جيد ويعكس الحجم المحدود للأسهم المتبقية من الإصدار.
وكان إصدار الحقوق هو الأكبر لبنك بريطاني منذ عام 2009 وجمع ما يعادل 15% من قيمة باركليز السوقية.
ونقلت وكالة أنباء بلومبيرج الاقتصادية الأميركية عن سيمون ويليس المحلل المصرفي لدى شركة “دانييل ستيوارت سيكيوريتيز” المالية بلندن قوله، إن ذلك “بداية طيبة تماماً، وأعتقد أنه يترك أسهم باركليز في وضع جيد للتمتع بجولة طيبة”.
وكان المدير التنفيذي أنتوني جينكينز قال في يوليو الماضي إن البنك يخطط لجمع 5,8 مليار استرليني من بيع الأسهم من أجل الوفاء باللوائح الأكثر صرامة بشأن رأس المال. وتفرض الهيئة التنظيمية التحوطية في بريطانيا نسبة الرفع المالي (الاستدانة) لتبلغ 3%، ما يجبر البنوك على الاحتفاظ بأسهم تعادل ثلاثة جنيهات استرلينية عن كل أصل يبلغ 100 جنيه استرليني من أجل جعل النظام المالي أكثر أماناً. ولم يتمكن باركليز إلى جانب بنك بريطاني آخر من الوفاء بنسبة الرفع المالي المستهدفة والمحددة من جانب الجهة الرقابية، إذ بلغت نسبته 2,5%. وتم منح البنك الآخر وهو جمعية البناء الوطنية مهمة حتى نهاية عام 2015 لسد العجز وتحقيق نسبة 3% بعدما بلغت نسبة الرفع المالي لديه 2%.
وتمت دعوة المستثمرين لشراء سهم عن كل أربعة أسهم يمتلكونها بالفعل بسعر يقل 40% عن سعر إغلاقه في اليوم السابق على عملية الطرح. وتعد عملية طرح الأسهم لدى باركليز هي الأكبر لبنك بريطاني منذ أن جمعت مجموعة لويدز المصرفية 13,5 مليار استرليني في عام 2009.

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية