الاتحاد

عربي ودولي

مسؤول إسرائيلي: السلام ممكن خلال سنتين

نتايا-وكالات الأنباء: قال مسؤول اسرائيلي بارز امس: إنه يمكن أن تتمكن اسرائيل والفلسطينيون من التوصل الى اتفاق سلام نهائي في غضون عامين من استئناف المفاوضات· وقال المسؤول وهو نائب وزير الحرب افرايم سنيه في حديثه أمام مؤتمر أكاديمي عن دور الولايات المتحدة والأطراف الثالثة الأخرى في عملية السلام المتعثرة: ''إنني مؤمن ومؤمن بشدة أن الوقت مناسب لمفاوضات مباشرة بين اسرائيل والفلسطينيين بشأن اتفاق الحل النهائي''·
ومضى يقول: ''عامان كافيان للتوصل الى اتفاق مفصل''، واقترح ستة أشهر لمناقشة المبادئ قبل التقدم الى التفاصيل النهائية بشأن إقامة دولة فلسطينية· وقال سنيه: ''في حكومة اسرائيل هناك أغلبية مؤيدة، لهذا لدينا فرصة، لكنني لا أعلم الى متى ستستمر، لذا يجب أن نفعل هذا بسرعة شديدة جدا جدا''·وكان وزير الحرب الاسرائيلي عمير بيرتس قد قدم الى حزب ''العمل'' يوم الاثنين الماضي، مبادرة تنص على البدء في مفاوضات الوضع النهائي خلال ستة أشهر·
وتسعى واشنطن الى دعم الرئيس محمود عباس سياسيا وعسكريا في صراعه على السلطة مع حركة ''حماس'' التي تولت رئاسة الحكومة الفلسطينية في مارس الماضي بعد فوزها بالانتخابات وحاصرتها اميكا والغرب مالياً· وحتى الآن تعهدت الولايات المتحدة علنا بتقديم 128 مليون دولار لهذه العملية تقسم الى 86 مليونا لتدريب وتسليح الحرس الرئاسي لعباس، وما يصل الى 42 مليونا لتشجيع ما يسمى ''البدائل'' الديمقراطية لـ''حماس''·
وقال اللفتنانت جنرال كيث ديتون الذي يشرف على جهود الولايات المتحدة لتقوية الحرس الرئاسي لعباس في المؤتمر المنعقد في مدينة نتانيا الاسرائيلية: ''هذا عمل شاق للغاية وبطيء ومضجر ومحبط''، لكنه أضاف أن الولايات المتحدة ''منخرطة في هذه (العملية) على طول المدى''، ومضى يقول: ''نعتقد أن من الممكن تحقيق هذا''· ودعا عباس الى إجراء انتخابات جديدة اذا فشلت محادثات تشكيل حكومة وحدة مع حماس·وتأمل واشنطن أن ينتصر عباس اذا استطاع أن يظهر للناخبين الفلسطينيين أن بوسعه تحقيق حلم الدولة المستقلة من خلال المفاوضات·

اقرأ أيضا

ألمانيا تزيد الضرائب على تذاكر الطيران لحماية المناخ