الاتحاد

الإمارات

حاكم الفجيرة يشهد العرس الجماعي للرجال بالفجيرة

الفجيرة - بدرية الكسار و وام:
أشاد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بتجربة الأعراس الجماعية التي ابتدأها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''طيب الله ثراه''، مؤكدا أنها عمّت القيم الدينية والأخلاقية وزادت من ترابط المجتمع الإماراتي، مشيرا إلى أن مآثر المغفور له وكرمه وعطاءه سيظل راسخا في الضمير الانساني والاجتماعي لشعب الإمارات وللعالم أجمع·
وقال سموه في كلمة موجهة للعرسان صادرة عن الديوان الاميري بالفجيرة ''إن الدعم والاهتمام اللامحدود الذي توليه حكومة دولتنا الرشيدة المتمثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' يؤكد أن حرص سموه ترجمة حقيقية لنهج الوالد المغفور له الشيخ زايد ''رحمه الله'' من خلال مطالبته الدائمة بعدم المغالاة في المهور والاقتصاد في تكاليف الزواج، وكل هذا يدل على اهتمام دولتنا بالاسرة اللبنة الأولى والركيزة الاساسية في تكوين المجتمع، متمنيا لهم السعادة والتوفيق والذرية الصالحة''·
وقد شهد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي حاكم الفجيرة مساء أمس العرس الجماعي السادس للرجال والثالث للنساء والذي شارك فيه 24 شابا وشابة، حيث خصص يوم أمس للرجال واليوم الجمعة للنساء وذلك في قاعات أرض المعارض بالفجيرة·
الى ذلك قالت معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية رئيسة مجلس إدارة مؤسسة صندوق الزواج إن الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة لهذا العرس الجماعي تؤكد حرص قيادتنا الرشيدة وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات على دعم مسيرة صندوق الزواج وتقديم كل أشكال الرعاية له، واصفة الفكرة بأنها طيبة ومبادرة رائعة·
وأضافت معاليها إن أهم ما يميز العرس الجماعي للنساء الذي ينظمه الصندوق في إمارة الفجيرة هو تلك المبادرة الطيبة والرائعة لبنات هذا الوطن المشاركات في الحفل الخاص بالنساء اللواتي قررن مشاركة أزواجهن هذه الفرحة من خلال مشاركتهن في العرس الجماعي الخاص بالنساء تأكيدا منهن للدور الكبير الذي يقع على عاتق المرأة في المساهمة بكل ما يضمن تحقيق استقرار الأسرة الإماراتية وسعادتها وتماسكها·
وأوضحت معالي مريم الرومي أن مؤسسة صندوق الزواج وضمن استراتيجيتها الجديدة ستحرص خلال الفترة المقبلة على تفعيل الأعراس الجماعية والاستمرار في تنظيمها في مختلف إمارات الدولة ومدنها تكريسا لمعاني التضامن والتكافل التي تحملها وتأكيدا لدورها المهم في المساهمة في خفض نفقات الزواج والحد من مظاهر البذخ والإسراف في حفلات الزفاف·
وأشارت إلى أن خطة الأنشطة القادمة للصندوق ستركز على الأنشطة والفعاليات التوعوية والتثقيفية التي تدعم مسيرة الصندوق الاجتماعية والأسرية وتتوجه مباشرة إلى الشباب المستفيد من منحة الصندوق من خلال عقد الندوات والمحاضرات وإعداد الكتيبات والنشرات التي تتناول مختلف الأمور المتعلقة بالزواج وتكوين الأسرة·
جدير بالذكر أن كلا من مصرف أبوظبي الاسلامي وشركة أدنوك ومجموعة الفجيرة الوطنية هي الجهات الفرعية الراعية لهذا العرس الجماعي·
من جانبه قال عبيد راشد اليماحي رئيس اللجنة المنظمة للعرس الجماعي إن مشاركة أبناء وبنات الوطن في الاعراس الجماعية دليل على وعيهم وادراكهم لما تقدمه الدولة لهم من اهتمام ورعاية تجعلهم على قدر المسؤولية والامانة للحفاظ على مكتسبات وانجازات الوطن· ''وام''

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني