الاتحاد

الرياضي

300 متطوع في «بروفة» الصين وقيرغيزستان

استاد خليفة بن زايد (الاتحاد)

استاد خليفة بن زايد (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (العين)

أثمرت الترتيبات الكبيرة التي قامت بها اللجنة المشرفة على العمل في استاد خليفة بن زايد في نادي العين عن اكتمال الصورة الرائعة، لعكس الصورة المشرفة عن الملعب، باستضافة مباريات كأس آسيا لكرة القدم، خاصة بعد أن عبرت الأندية التي شاركت في مونديال الأندية الذي استضافته الدولة أخيراً عن ارتياحها للتدريب على الملعب، خصوصاً بعد زراعة العشب الشتوي الجديد.
وقامت اللجنة المسؤولة عن التحديثات بزراعة العشب الشتوي بدلاً من الصيفي في خطوة مهمة، حظيت بالتقدير من الجميع على مستوى المنتخبات أو الفرق التي أتيحت لها فرصة إجراء التدريبات في الأرضية الجديدة.
وطالت التحسينات بقية المرافق الأخرى، مثل ستديوهات التحليل، والعيادة الطبية، وغرفة فحص المنشطات والاتحاد الآسيوي، ومراقب المباراة واللجنة المنظمة.
وطالت التحسينات المقاعد المخصصة للإعلاميين، حيث تم توفير 265 مقعداً لمساعدتهم على تغطية مباريات البطولة، إلى جانب توفير جميع المتطلبات التي تؤدي إلى إنجاز العمل بالطريقة المطلوبة.
وحرصت مجموعة العين على إجراء «بروفة» المباراة المقررة بين الصين وقيرغيرزستان غداً في ستاد خليفة بن زايد، وسط حالة كبيرة من الترقب للترتيبات الكبيرة التي قامت بها اللجنة المنظمة مع مسؤولي الاتحاد الآسيوي، إلى جانب مشاركة المتطوعين الذين قدموا صورة مشرفة وجميلة من العطاء والتفاعل مع التوجيهات الصادرة من الاتحاد القاري، لكل الملاحظات الخاصة ببروفة المباراة لضمان أفضل صورة ممكنة تعكس نجاح العمل التنظيمي في الملعب. وقال الدكتور جاسم خالد العامري، مدير المتطوعين في ستاد خليفة بن زايد، إنهم أكثر فخراً بالمشاركة في العمل ضمن الفريق التطوعي، لعكس الصورة المشرفة عن الدولة، وذلك بوجود 300 متطوع في الأقسام المختلفة خلال البطولة، وفق التخصصات المحددة بعدما تم تدريبهم في الفترة الماضية على طبيعة العمل، بوجود نحو 46 جنسية مختلفة يتضامنون بكل ما يملكون لدعم نجاح الاستضافة في ظل البرامج التدريبية التي خضعوا لها في أبوظبي والعين. وأوضح العامري أن الجميع يتمنون المشاركة من خلال التسجيل في الموقع ومواقع التواصل الاجتماعي للانضمام إلى الفريق التطوعي في البطولة، والمشاركة في الدورات التدريبية قبل فترة من انطلاق البطولة على نحو منحهم فرصة الكفاءة الكبيرة في العمل المهني في الأقسام المختلفة.

اقرأ أيضا

ميسي يضع فالفيردي في ورطة