الاتحاد

الرياضي

«المصارعة والجودو» 2015.. إنجازات بالجملة

من البطولة الأخيرة(من المصدر)

من البطولة الأخيرة(من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

ثمن محمد بن ثعلوب الدرعي، رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج الحصاد الفني والإداري والمجتمعي، الذي حققه الاتحاد خلال عام 2015 في مختلف الألعاب التي يحتضنها الاتحاد، والتي أفرزت العديد من المواهب الواعدة من اللاعبين الصاعدين، بعد ان رفع الاتحاد شعار البناء في الموسم المنصرم مما ساهم في بناء قاعدة عريضة تطلعا للحصاد مع إطلاله عام 2016.
وأكد أن ختام الموسم المنصرم بشكل خاص وعام 2015، كان استثنائيا باستضافة بطولة كأس العالم للشباب للجودو لعام 2015 التي أقيمت تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي والتي استضافتها العاصمة أبو ظبي بصالة آرينا آيبيك بمدينة زايد الرياضية، بمشاركة أكثر من 1000 رياضي من 80 دولة، من بينها 9 دول عربية شملت السعودية وقطر والكويت ومصر والأردن وفلسطين ولبنان والجزائر إلى جانب الإمارات.
ونظم الاتحاد بنجاح بطولة (آيبيك) جراند سلام للجودو (أبو ظبي 2015)، مما منح الاتحاد شهادة التفوق التنظيمي من الاتحاد الدولي للجودو مجددا، والتي ضمت 93 دولة من بينها 13 دولة عربية وذلك للعام الثاني على التوالي، والتي كانت فرصة لأسرة الجودو لتحتفل باليوم العالمي للجودو في ضيافة الإمارات وقد عكست المناسبة قيم رياضة الجودو الأولمبية النبيلة.
وجدد محمد بن ثعلوب الدرعي الإشادة بالحصاد الفني للاتحاد خلال العام المنصرم الذي طوى آخر أوراقه بتأهل اللاعبين «توما سيرجيه وفيكتور سكفورتوف وإيفان ريمارينكو» إلى أولمبياد (ريو 2016) بالبرازيل، والذي يمثل ترجمة للتخطيط السليم، و?تطلعا لإنجاز جديد لرياضة الإمارات في هذا المحفل الأولمبي الكبير.
وذكر أن موسم الجودو المنصرم شهد فوز اللاعب توما سيرجيه بفضية بطولة جائزة (سامسون) الكبرى للجودو التي أقيمت في تركيا 2015 لفئة الرجال، وحقق اللاعب فيكتور سكفورتوف الميدالية البرونزية في نفس البطولة، بينما نال اللاعب توما سيرجيه برونزية بطولة العالم للأساتذة للجودو في بطولة المغرب 2015 لفئة الرجال، وفاز اللاعب توما سيرجيه بذهبية بطولة الجائزة الكبرى للجودو في أوزبكستان 2015 لفئة الرجال، كما حقق اللاعب توما سيرجيه فضية بطولة العالم للجودو جراند سلام في أبوظبي 2015 لفئة الرجال. ?
وعلى مستوى الفئات العمرية التي يركز عليها الاتحاد نجح اللاعب الصاعد راشد الحوسني في الفوز بذهبية بطولة الخليج التاسعة عشرة للجودو التي أقيمت في أبو ظبي 2015 لفئة الناشئين، وحقق سلطان الثميري ذهبية البطولة من أصل 13 ميدالية ملونة حصدها أبطال المستقبل وفي مقدمتهم مهند العامري في وزن 60 كجم، وراشد المشجري في وزن 66 كجم، وخليفة الحوسني في وزن 73 كجم، وخالد العمرو في وزن 81 كجم، وحمد مخاشن في وزن 90 كجم.
وقال محمد بن ثعلوب: على مستوى الكيك بوكسينج والمواي تاي نجحت هذه الرياضة الحديثة في الدولة في ترك بصمة في العام المنصرم، بالرغم من تخطيطها لبدء الحصاد اعتبارا من الموسم الجديد،
وشهدت البطولة مشاركة لاعب منتخب الإمارات أحمد الخوري في وزن تحت 54 كج والذي خسر بالنقاط أمام البطل الملدوفي، فيما فاز ناصر القطان بفضية وزن تحت 91 كغ.. كما كان الاتحاد حاضرا في الجمعية العمومية في تايلاند وسط 109 دول وقد تم اختيار الإمارات لحمل شارة الاتحاد العالمي للجامعات ?FISU?، ومثل الإمارات في البطولة اللاعب راشد عبد العزيز الشحي، أما على صعيد المصارعة فقد كان الموسم المنصرم مرحلة البناء الداخلي .
أما على صعيد الإنجازات الإدارية، نال ناصر محمد التميمي الأمين العام للاتحاد ثقة العالم مجددا باختياره أمينا لصندوق الاتحاد الدولي للجودو لدورة ثالثة على التوالي، فيما فازت أمل حسن بوشلاخ، بأمانة صندوق الاتحاد الآسيوي للجودو للدورة الثالثة على التوالي، وفاز محمد جاسم السجواني الأمين العام المساعد للاتحاد بمنصب نائب رئيس اتحاد غرب آسيا للجودو.
كما كانت للاتحاد مشاركات اجتماعية على مستوى الدولة من أبرزها في المشاركة في اليوم الرياضي الوطني تحت شعار «الإمارات تجمعنا»، كما شارك في معرض رياضة المرأة.

اقرأ أيضا

مهاجم ليفربول السابق روبي فاولر مدرباً في أستراليا