الاتحاد

الإمارات

45 طالباً وطالبة في «قادة المستقبل» بالشارقة

لمياء الهرمودي (الشارقة) - نظمت وحدة الإرشاد الطلابي التابعة لمنطقة الشارقة التعليمية، برنامج القيادات الطلابية “قادة المستقبل” للعام الدراسي 2013 - 2014، بحضور نحو 45 طالباً وطالبة من رؤساء المجالس الطلابية على مستوى المنطقة.
حضر البرنامج الذي انطلقت فعالياته أمس بقاعة مكتبة الشارقة العامة، محمد بن جرش مدير عام المدينة الجامعية، وخديجة عبدالله ياسين رئيس وحدة الإرشاد الطلابي، وهبة محمد موجهة الخدمة الاجتماعية، ومجموعة من الاختصاصين والاختصاصيات الاجتماعيات.
وأشارت هبة محمد موجهة الخدمة الاجتماعية بمنطقة الشارقة التعليمية، إلى أن البرنامج ينظم للسنة الثانية على التوالي باعتباره من أهم المبادرات الإستراتيجية لوزارة التربية والتعليم، وفي الدولة، لخلق جيل صالح وواع في المستقبل، وتعميق وتأصيل الولاء وحب الوطن في نفوس النشء. وأضافت أنه تم خلال البرنامج إخضاع رؤساء المجالس الطلابية من الطلاب والطالبات لاختبارات خاصة تهدف إلى تحسين الجوانب المتباينة والمختلفة في شخصية الطلبة وتطويرها للأفضل، من خلال مسيرتهم في البرنامج، مشيرة إلى أنه سيتم عمل اختبار آخر في نهاية هذه المبادرة حتى يتسنى للطالب قياس مدى مستوى التحسن الذي طرأ على شخصيته القيادية من خلال هذه التجربة.
وبينت موجهة الخدمة الاجتماعية في حديثها مع الطلاب القياديين من الذكور والإناث في مدارس الشارقة، أهمية التخطيط لأهدافهم قريبة وبعيدة المدى، وأن بناء شخصية ابن الإمارات ليست بالمهمة السهلة، بناء قيم شخصية متوازنة قادرة أن تواجه كل الصعوبات وتحقق أهدافها. ويستضيف البرنامج عدداً من الشخصيات القيادية، حيث ألقى محمد بن جرش مدير عام المدينة الجامعية حلقة نقاشية مع رؤساء مجالس الطلبة، تم خلالها مناقشة تجربته في القيادة، ومسيرته المهنية التي استطاع من خلالها أن يرسخ فيها حبه وولاءه وانتماءه للوطن على صعيد مؤتمرات ومشاركات عالمية ومحلية. كما تم التطرق خلال الحلقة إلى أهمية تطوير الإنسان لشخصيته وصفاته القيادية خلال مسيرته الأكاديمية والمهنية، والسعي لنيل ذلك، فضلاً عن خلق الإبداع والبحث عن التميز والبعد عن الروتين الذي يقتل الموهبة في الإنسان.
ويقوم البرنامج على تعلم الطلاب مهارات القيادة للحلقة 2 والمرحلة الثانوية وفق منهجية علمية وبناء هرمي كآليات: الثقة بالذات، وتحمل المسؤولية، والعمل كفريق، والتعاون، والإخلاص في العمل، تتناسب مع العمر الزمني للطلاب في إطار زمني محدد لمدة 3 سنوات، ويشترك في البرنامج الاختصاصيون الاجتماعيون والمؤسسات المجتمعية وإدارات المدارس للحصول على مخرجات شخصيات قيادية قادرة على التخطيط والتفاعل بإيجابية مع المجتمع الخارجي.
ويتم خلال البرنامج مشاركة طلاب وطالبات المجالس الطلابية ح2 ذكور وإناث بنسبة 100 في المائة.
وتطبيق اختبارات شخصية للوقوف على التوافق الشخصي والتوافق الاجتماعي للطلاب القياديين (فئة 1، فئة 2) بنسبة 60 في المائة لرؤساء المجالس فقط، فضلاً عن تنفيذ برنامج الإدارة الذاتية ح1 الصف الرابع والخامس، لمدارس ح2، المرحلة الثانوية بنسبة 100 في المائة، وتنفيذ محاضرات وورش عمل للطلاب بنسبة 50 في المائة من المجاس الطلابية، وتنفيذ معسكر لتعزيز المهارات القيادية بنسبة 40 في المائة من المجاس الطلابية، وتنفيذ زيارتين بين مجالس طلاب المدارس خلال العام الدراسي 2013 - 2014، وزيارتين بين مجلس طلاب المنطقة والمناطق الأخرى 2013 - 2014.

اقرأ أيضا

المنتدى السنوي الرابع عشر لصحيفة «الاتحاد» ينطلق الأحد