الاتحاد

الرياضي

لماذا أدار ميتسو ظهره للملعب بعد الدقيقة 39؟

رأفت الشيخ:

كان ميتسو مدرب منتخبنا هادئاً أغلب فترات مباراتنا مع عُمان·· لم يكن هدوء ميتسو الواضح جداً في بداية المباراة إلا بسبب ثقته التامة في قدرات لاعبيه على حسم المباراة لصالحهم، ولم يكن هدوء المدرب في نهاية المباراة إلا لشعوره أن النقاط الثلاث قد ضاعت·
والواضح أن ثقة ميتسو في لاعبيه في بداية المباراة كانت بسبب أن الرجل قد قام ''بتحفيظ'' لاعبيه أسلوب اللعب تماما خلال الفترة الماضية·· وكان واثقاً من أنه مع بدء مشوار البطولة سيبدأ مع رجاله في حصد جهود العرق والعمل خلال الفترة الماضية·· وكان مدرب منتخبنا الوطني يتابع المباراة من الوضع وقوفاً منذ بدايتها وحتى نهايتها ولم يجلس الرجل على مقعده مرة واحدة·
كانت البداية جيدة من لاعبينا ولذلك وقف ميتسو مستنداً بظهره إلى دكة الاحتياط دون أن يتكلم·· وبدأت توجيهاته للاعبيه في الدقيقة السادسة بتعليمات إلى الحارس ماجد ناصر وبعدها في الدقيقة السابعة كانت التوجيهات من نصيب المهاجم محمد عمر·
في الدقيقة التاسعة أعاد الكرة التي خرجت رمية تماس لصالحنا إلى الملعب مرة أخرى، ثم تحرك نحو الملعب وأعطى توجيهاته إلى اسماعيل مطر·
كان منتخبنا هو الأكثر تحكماً في الكرة والأكثر سيطرة على الملعب، وكان المنتخب العُماني يلعب في نصف ملعبه معتمداً فقط على وجود الحوسني في المقدمة·· وفي الدقيقة 16 أشار مع لاعبيه إلى تسلل الحوسني وكأنه ينبه حكم المباراة إلى راية مساعده التي ارتفعت تشير إلى تسلل اللاعب العُماني·
ثم يرتكب المنتخب العُماني ضربة حرة ضد عبد الرحيم جمعة الذي كان قد احتفظ بالكرة طويلا بين قدميه فقام ميتسو وطالب لاعبه باللعب السريع وعدم الاحتفاظ بالكرة· وفي الدقيقة 22 توجه ميتسو بتعليماته إلى راشد عبد الرحمن الذي حاول بدء الهجمة بكرة طويلة ولكن كرته اصطدمت في نصف ملعبنا بأحد لاعبي عُمان وطالب مدربنا لاعبه بالتركيز لأن مثل هذه الكرات قد تشكل خطراً كبيراً على مرمانا·
ويخرج هلال مطروداً ويطالبه ميتسو بالهدوء وإن بدت عليه علامات القلق والضيق من قرار الحكم بطرده، ثم يوجه الحائط البشري عند تنفيذ كرة ثابتة على مرمانا وبعدها يوجه لاعبي الهجوم بأن يقتربوا من بعضهم البعض بعد كرة ضائعة من محمد عمر·
انفعل مدربنا للمرة الأولى فى الدقيقة 32 بعد هجمة خطيرة على منتخبنا وتحدث مع مدافعيه من المنطقة الفنية وتوجه إليه الحكم الرابع يطالبه بالتزام منطقته·· وبعد الهدف العُماني الأول تحدث ميتسو مع مساعده ثم أدار ظهره للملعب وكأنه لا يصدق أن فيصل خليل أهدر تلك الفرصة الذهبية التي لاحت له في الدقيقة 39 ثم يبدي غضبه من الحكم بعد أن احتسب ضربة حرة لصالح فهد مسعود وأوقف اللعب رغم أن الهجمة كانت في صالح الأبيض·· ثم يبدو غاضباً من ضياع كرة مرتدة من سالم خميس بسبب تمريرة خاطئة فضاعت فرصة صناعة هجمة مرتدة سريعة ثم يضع يديه فوق رأسه غاضباً بعد أن ضاعت الكرة من فهد مسعود في نصف ملعبنا·
حديث مع الحكم
مع اقتراب النصف الأول من نهايته وقف ميتسو يتحدث مع مساعده بشأن النصف الثاني من المباراة وبعد نهايته تحدث ميتسو بهدوء مع حكم المباراة وكان يبدو أنه يتحدث معه بشأن قرار طرد هلال سعيد·· ودفع ميتسو بلاعبيه سبيت خاطر وحميد فاخر بدلاً من فيصل خليل وفهد مسعود، وبدأ في توجيه لاعبيه بعد دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني، ثم صفق للاعبيه بعد تمريرة طويلة من سبيت إلى محمد عمر·· ثم أدار مدربنا ظهره للملعب كله مع الهدف الثاني ثم بقي ساكناً في مكانه وكأنه يرفض التصديق بعد أن مرت كرة خطرة من أمام محمد عمر·
15 دقيقة مرت وهو يكتفي بمتابعة ما يحدث ثم بدأ وكأنه سيفقد عقله بعد أن سدد محمد عمر كرة من زاوية صعبة جداً وكان الرجل يتوقع أن يمرر لاعبه الكرة عرضية·· ثم يعود كعادته بسرعة إلى هدوئه·
بقى ميتسو هادئاً حتى نهاية المباراة تقريباً، وسدد سبيت صاروخا من كرة ثابتة ولم يصدق الرجل أن الكرة لم تهز الشباك، ومع هدف اسماعيل مطر بقي هادئا ولم ينفعل ربما لأنه كان ينتظر هدف التعادل حتى يحتفل·
ثم يتحدث مع مساعده بعد 21 دقيقة ويبدو كأنه يتحدث مع الحكم بعد ''فاول'' ضد اسماعيل مطر ثم يمنح تعليماته الأخيرة لسالم سعد ويصفق لمحمد عمر ويصافحه عند خروجه وينفعل للمرة الأخيرة بعد كرة ضائعة من سالم سعد ·· ثم يطالب لاعبيه بالهجوم في الدقائق الأخيرة ويخرج هادئاً مع لاعبيه من الملعب بعد نهاية المباراة ·

اقرأ أيضا

"ملك" و"فرسان" و"فخر"