الاتحاد

الرياضي

القادسية يهزم الفيصلي بهدفين في الكويت

من مبارة القادسية أمام الكويت في الدوري المحلي (رويترز)

من مبارة القادسية أمام الكويت في الدوري المحلي (رويترز)

إيهاب شعبان (الكويت) - فاز فريق القادسية الكويتي على ضيفه الفيصلي الأردني 2 - 1 أمس الأول على ستاد محمد الحمد في الكويت ضمن ذهاب الدور قبل النهائي من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وتقدم القادسية بهدف سجله خالد القحطاني في الدقيقة 38 بعد مجهود رائع من صالح الشيخ وميشيل سيمبليسيو، وحصل القادسية على ضربة جزاء ولكن مساعد ندا لم ينجح في هز الشباك ولكن اللاعب نفسه عوض جماهيره عن ضربة الجزاء الضائعة وأضاف الهدف الثاني للفريق الكويتي في الدقيقة 63، ورد اللاعب البرازيلي رودريجو بهدف للفيصلي قبل تسع دقائق من نهاية المباراة.
ورغم أن الفوز غير المطمئن الذي حققه القادسية على الفيصلي الأردني إلا أن ذلك لم يزعج محمد إبراهيم مدرب القادسية على الرغم من صعوبة المواجهة في لقاء الإياب بالأردن يوم 22 الجاري حيث لم يبد أي قلق في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب المباراة مساء أول أمس.
وقال: أنا واثق في قدرة اللاعبين على بلوغ النهائي، وأضاف: الفريق يقدم خارج الكويت منذ بداية البطولة مباريات قوية يخرجون منها فائزين، مشيراً إلى أن القادسية في حاجة إلى الفوز أو التعادل بأي نتيجة في الأردن وهو ما يراه ممكناً للغاية.
وتابع: القادسية لعب مباراة جيدة، وسيطر على مجريات اللعب أغلب فترات المباراة ووصل مرات عديدة إلى مرمى الفيصلي، ونجح في تسجيل هدفين وأضاع جملة من الأهداف أبرزها ركلة الجزاء أهدرها مساعد ندا المتخصص في تسديد هذه الركلات منذ وقت طويل، وعموماً لست مستاء من الأداء ولكن النتيجة ليست مرضية بالقياس لما قدمه الفريق طوال المباراة.
من جانبه، اعترف مدرب الفيصلي علي كميخ بأفضلية القادسية في المباراة، وقال: اللاعبون كانوا أبعد ما يكونوا عن مستواهم الفني، ووقعوا في أخطاء كارثية خصوصاً في الشوط الأول.
وأضاف: الأداء تحسن كثيراً في الشوط الثاني، ولكن الفيصلي لديه مستوى أفضل سيقدمه وسيظهر به أمام القادسية في لقاء العودة بالأردن، والمؤكد أنها ستكون مباراة صعبة على الفريقين، وليس هناك أفضلية للفيصلي بنتيجة مباراة الذهاب.
من ناحية أخرى، تقام اليوم مباراتان في الجولة الخامسة للدوري الكويتـي، حيث يلتقي التضامن مع الفحيحيل والساحل مع كاظمة، ويطمع فريق كاظمة العريق إلى تحقيق أول فوز له هذا الموسم، بعد أن حقق تعادلين فقط وخسارتين في الجولات الأربع السابقة وجعلته يحتل المركز الـ 11 برصيد نقطتين، وأما الساحل فقد حقق فوزاً مهماً في الجولة السابقة على الفحيحيل ويأمل في مواصلـة انتصاراته على حساب كاظمة المهتز.
وكان التضامـن قد فـاز في الجولـة السابقـة على خيطان بعد عـرض جيد وقفز إلى المركز السـادس برصيـد 6 نقـاط، ويحـاول الفحيحيـل الانتفاضـة بعد أن توقف رصيده عند نقطة واحدة حتى الآن.
وتجرى غداً أربع مباريات هي القادسية مع الشباب، والسالمية مع الجهراء والكويت مع خيطان، والنصر مع اليرموك.

اقرأ أيضا