الاتحاد

الرياضي

مسيرة جزراوية كبرى احتفالاً بكأس الاتحاد

تغطية - أمين الدوبلي:

أهدت إدارة ولاعبو وجماهير نادي الجزيرة لقب كأس الاتحاد إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان الرئيس الفخري للنادي رئيس هيئة الشرف وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان رئيس النادي نائب رئيس هيئة الشرف وزار باص اللاعبين قصر سمو الشيخ حمدان بن زايد وقصر سمو الشيخ منصور بن زايد·
وكانت القلعة الجزراوية قد عاشت ليلة استثنائية مساء أمس الأول بعد تحقيق الحلم الذي طال انتظاره وكانوا على الموعد لانتزاع أول بطولة رسمية في تاريخ هذا النادي وسيتذكر التاريخ يوم 16 يناير 2007 الذي شهد فوز الجزيرة بلقب كأس الاتحاد لأول مرة على حساب الأهلي بطل دوري 2006 بنتيجة 4/1 في المباراة التي جرت بينهما على استاد خليفة بالعين·
وصدقت توقعات إدارة النادي وجهازه الفني ولاعبيه عندما قالوا جميعاً في بداية الموسم الجديد: إن هذا الموسم سوف يشهد تحقيق أول بطولة بعد أن عاند الحظ الفريق الجزراوي في الموسم الماضي الى جانب عدم التوفيق احياناً أخرى فضاعت منها الفرص لتحقيق الحلم على مدار السنوات الخمس الأخيرة· وكانت أفراح اللاعبين والجهاز الفني قد انطلقت بعد إطلاق الحكم لصافرة نهاية المباراة وإعلان فوز الجزيرة ولم تتوقف طوال رحلة العودة الى أبوظبي قادمة من العين·· وكان موكب السيارات المصاحب لحافلة الفريق كبيراً ومزيناً بلافتات نادي الجزيرة التي غطت بعض سيارات الموكب بالكامل·· كما كانت أغنيات النصر والفوز للجزراوية هي المسموعة طوال رحلة العودة من العين الى أبوظبي وكانت التهاني تنهال على اللاعبين والجهاز الفني وإدارة النادي عبر الهواتف من كل المحبين·
وتوقف الموكب لبعض الوقت أمام قصر الإمارات على كورنيش العاصمة ليشهد هذا الصرح العملاق على فرحة الجزراوية باللقب ثم عادوا جميعاً الى مقر النادي ليجدوا مئات الجماهير والسيارات في انتظارهم ويهبطوا من الحافلة وسط تصفيق كل المنتظرين وأفراحهم ليبدأ فصل جديد من فصول الاحتفال باللقب الأول · أبطاله اللاعبون والجهاز الفني ومكانه المبنى الإداري للنادي، وزمانه طوال ليلة مساء أمس الأول وحتى الساعات الأولى من الصباح·· حقاً انها ليلة القبض على الكأس·

فيرسلاين: حصدنا ثمار جهدنا

أكد فيرسلاين المدير الفني لفريق الجزيرة أن الهدف تحقق وأن جزيرة اليوم وغداً سوف يختلف عن الجزيرة بالأمس، وأن كأس الاتحاد هو البداية لإنجازات كثيرة خاصة في ظل وجود جيل رائع من اللاعبين وقال: كم أنا سعيد لأنني لأول مرة أحصد ثمار جهدي·· وكم أنا سعيد لأنني ساهمت في إسعاد جماهير الجزيرة ومسؤوليه الذين لم يدخروا أي جهد في توفير كل وسائل الدعم، وقال: في نادي الجزيرة تعلقت بالآمال كثيراً ولكن الواقع كان يصدمني ولكن هذه المرة كانت الفرحة كبيرة·· فقد قدمنا اداءً جيداً، وحققنا نتيجة كبيرة في مباراة اللقب· وعن سير المباراة قال فيرسلاين: لعبنا أول 20 دقيقة بامتياز ثم هبط الاداء وكان الأهلي نشيطاً في محاولة لتعويض الهدفين وبالفعل أحرز الأهلي هدفاً أعاده الى المباراة·· ولكن الشوط الثاني في مجمله كان في صالحنا، ولم يقصر أي لاعب في تأدية واجبه، وعندما احرزنا الهدف الثالث تأكدنا أننا اقتربنا كثيراً من اللقب ثم جاء الهدف الرابع في الدقائق الأخيرة ليضع نقطة في نهاية السطر·وعن ضربة الجزاء التي أهدرها ابراهيما دياكيه قال إنها كانت كفيلة بإعادة الاطمئنان إلينا ولكن التوفيق لم يحالف دياكيه فيها ويفوز بأربعة أهداف مثل الفوز بثلاثة أو خمسة أهداف· وعن مرحلة إعداده للعودة للدوري بعد انتهاء بطولة الخليج قال فيرسلاين: باختصار لدينا راحة 4 أيام سنرتب فيها أوراقنا، وهذا هو وقت الفرحة والاحتفال فدعونا نفرح·· ونفى ان تكون هناك محاولات جديدة لإقامة معسكر خارجي بقطر مشيراً الى أن المرجح هو أن يكون المعسكر داخل الدولة·

محمد ثاني الرميثي: لاعبونا استحقوا اللقب

أهدى محمد ثاني الرميثي رئيس مجلس الإدارة الفوز بلقب كأس الاتحاد إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ولجماهير النادي الوفية وقال: إن اللقب حدث غال على كل نفوس أبناء نادي الجزيرة، وعن المكافآت التي تم رصدها للاعبين قال إنه لا يريد أن يتكلم عن هذا الموضوع في وسائل الإعلام لأنه يعكس أن اللاعبين يلعبون ويجتهدون من أجل المال وهو شعور ليس واقعياً لأن كل اللاعبين والجهاز الفنى يلعبون لإثبات ذاتهم في المقام الأول ويسعدون قادتهم ومسؤوليهم الذين لا يدخرون أي جهد في دعمهم· وقال: لاعبو الجزيرة مخلصون ولا يلعبون من أجل المال ويشعرون بدين لناديهم ومسؤوليهم ويحاولون دائماً رد هذا الدين وهو الأمر الذي يسعدني كثيراً· وعن معسكر الإعداد المقبل للدوري قال الرميثي إنه من المرجح حتى الآن أن يقام بنادي العين داخل الدولة أو إحدى الإمارات الشمالية الأخرى وأنه سيحقق الهدف المنشود · وعن اللاعب الأجنبي الذي يسعى الفريق للتعاقد معه قال إن اللاعب الأجنبي المقبل واحد من اثنين أحدهما في الدوري الإنجليزي والآخر في الدوري الفرنسي وسيتخذ المدرب القرار لكي يلحق الفريق مع بداية مباريات الدور الثاني·

راشد الحر السويدي: الإنجاز نتاج سنوات من العمل وجهد الإدارات السابقة تكريم لائق في انتظار الأبطال

قال راشد الحر السويدى نائب رئيس مجلس إدارة نادى الجزيرة إن فوز الفريق بلقب كأس الاتحاد يجب أن يستغل بالشكل المناسب فى مضاعفة ودعم إنجازات النادى خلال المرحلة المقبلة حتى يزيد عند جماهير النادي الحلم ببطولة أخرى من بطولتى الدورى أو كأس صاحب السمو رئيس الدولة مشيرا إلى أن الإنجاز أقل ما يمكن تقديمه لدعم الشيوخ الذى يفوق كل الوصف·
وأوضح: الفرحة كانت كبيرة لأنه طال انتظارها كما أن المجهود الذى بذل كان كبيرا والصعوبات كانت كثيرة وبرغم ما يقال إن الأهلى لعب مباراة النهائي وينقصه عدد كبير من أساسييه فالجزيرة لعب أيضا بدون عدد من لاعبيه المهمين الذين تعرضوا لإصابات فى مباراة النصر وقبلها وفى مقدمتهم رضا عبدالهادى ومحمد السيد·
وقال: الإنجاز ليس وليد اليوم ولكنه نتاج عمل الإدارات السابقة أيضا التى لا يجب أن ننسى دورها فى التطوير ووضع القاعدة موضحا أنه سيكون هناك تكريم لائق باللاعبين والجهاز الفني ولكن بعد إجراء الترتيبات اللازمة له ونحن نهنئ الأسرة الجزراوية باللقب وكل جماهير النادى التى تحملت عبء الصبر طويلا معه حتى تحقق الحلم الأول ·

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !