الاتحاد

الرياضي

سوريا قبل الظهور الأول: أتعامل مع العنابي بعقلية المحترف

منير رحومة

بعد الفوز بذهبية الآسياد يبدأ سبستيان سوريا الاوروجواني الاصل وحامل الجنسية القطرية مرحلة جديدة من مشاركاته مع العنابي عندما يخوض المباراة الاولى لكأس الخليج بملاقاة العراق اليوم والحديث مع سبستيان سوريا يتطلب التحدث اما بالاسبانية او الانجليزية فاخترنا الإنجليزية وسألناه:
عن الاجواء التي يعيشها في هذه المشاركة الاولى بكأس الخليج ·
فاجاب قائلا: بانه سعيد بهذه التجربة الجديدة التي ستنضاف الى سجله الكروي حيث يطمح في خوض الكثير من البطولات مع المنتخب القطري واكتساب الخبرة الكبيرة· واعتبر ان اهتمام الجماهير بكأس الخليج والمكانة التي تحظى بها لدى المسؤولين ووسائل الاعلام يجلعه يشعر بقيمة الحدث والتحفز لتقديم المستوى الذي يرضي الجماهير·
وعندما سألناه عن معرفته بكأس الخليج واجواء المنافسة فيها قال: في الحقيقة لا اعرف الكثير عن كأس الخليج حيث لم تمر سوى فترة قصيرة عن تواجدي بالمنطقة مما لم تتح لي الفرصة لمتابعتها عن قرب· واضاف اعذروني لانني شاهدت فقط بطولة 2004 التي اقيمت بقطر وذلك خلال تواجدي كلاعب محترف في الدوري القطري ·
واضاف بان البطولة شهدت مستوى طيبا في خليجي 17 واظهرت حماسا عاليا بين مختلف الدول الامرالذي يضاعف بداخله الرغبة في البروز والظهور بعد ان كان في البطولة الماضية يتابع الحدث كمتفرج فقط ·
التعامل الاحترافي
سالنا سبستيان عن تعامله مع المنتخب القطري فقال: انا لاعب محترف اتعامل بفكر احترافي على الملعب واسعى دائما لتقديم ما هو مطلوب مني حتى احقق النجاح و اسعى الى احراز اللقب الخليجي الذي سينضاف الى سجلات الكرة القطرية والى مشواري الكروي بعد ذهبية الاسياد ·
عن تأقلمه مع اجواء المنتخب والصعوبات التي واجهها للانسجام مع زملائه اوضح سبستيان سوريا بانه لم يجد صعوبات حقيقية للتأقلم حيث تربطه علاقات وطيدة مع اللاعبين وسرعان ما اندمج مع الاجواء وقال إنه يتحدث مع زملائه بالإنجليزية باعتبارها اللغة الثانية التي يجيدها بعد الاسبانية وهو بصدد تعلم اللغة العربية في الوقت الحالي من اجل التعامل بشكل افضل مع الجميع ·واضاف بانه مرتاح مع زملائه وسعيد بتواجده في المنتخب القطري ·
حلم المونديال
وعن اهدافه المستقبلية مع الكرة القطرية أجاب قائلا إنه يعتبر النجاح الذي حققه مع قطر في الاسياد يعد بداية المشوار في عالم الكرة لان المنتخب القطري يملك لاعبين شبابا لا يتجاوز معدل اعمارهم 23عاما الامر الذي يجعلهم قادرين على تطوير مستواهم والوصول الى اهداف ابعد من الاسياد ·
وعن ابرز اهدافه الشخصية اوضح بانه يرغب في قيادة منتخب قطر للتأهل الى مونديال 2010 لان اللعب في هذا الحدث العالمي الكبير حلم كل لاعب · واعتبر ان الكرة القطرية تسير على الطريق الصحيح بعد تأهلها الى نهائيات امم آسيا وهو حدث قاري كبير ·
مهمة صعبة
وعن توقعاته لاجواء المنافسة قال ان مباراة العراق ستحدد بشكل كبير مصير المنتخب القطري في البطولة لان كل لقاء له حقيقته والفوز في البداية يدفع المنتخب لاكمال المشوار بقوة ·وقال ان الاحتفاظ باللقب امر صعب يتطلب بذل مجهود كبير من اجل تخطي المنافسين خاصة وان المجموعة الثانية تعد الاصعب بسبب قوة المنتخبات المتواجدة بها ·وختم سوريا بانه يتمنى ان تكون تجربته الخليجية الاولى موفقة وان يترك انطباعا جيدا لدى الجماهير ·
وعن ابرز اصدقائه في المنتخب القطري قال : تربطني صداقة قوية بحسين ياسر الذي يقاسمه الغرفة في البطولة وبلال محمد الذي لعب معه في الغرافة سابقا ·

اقرأ أيضا

"بي إن سبورتس" تسرح 300 من موظفيها بسبب خسائر مالية فادحة