الاتحاد

الرياضي

حسين ياسر مهاجم قطر: قادرون على تكرار سيناريو الآسياد

محمد البادع:

يعد حسين ياسر نجم الريان القطري الرقم الصعب في تشكيلة المنتخب القطري من اللاعبين الذين وضعوا بصمة واضحة في مسيرة العنابي خلال البطولات التي خاضها في السنوات الأخيرة·· وظل يمثل قوة هجومية في أي مكان يتواجد فيه فهو باختصار لاعب فنان يجيد المراوغة والاختراق·· ويمثل مصدر إزعاج دائم لجميع المدافعين بسرعته الفائقة وتحركاته المتجهة دائما نحو المرمى فهو لاعب يكره العودة إلى الوراء·· ولن نبالغ إذا قلنا أنه أحد أهم المواهب الخليجية الفترة الأخيرة·
كيف تنظر إلى مباراة اليوم أمام العراق ؟
في مثل هذه البطولات أعتقد أن أول وآخر مباراة دائما ما تكون صعبة لا سيما وأننا اليوم نواجه منتخبا قويا وعنيدا ولديه نخبة من النجوم الذين يمتازون باللياقة البدنية وبالمهارة العالية وبالتالي أعتقد أن المواجهة لن تكون سهلة وتتطلب منا مجهودا مضاعفا من أجل تحقيق نتيجة إيجابية·
هزمتم الأولمبي العراقي بصعوبة في نهائي الأسياد·· كيف ترى هذه المواجهة وأنتم تلاقون المنتخب الأول ؟
أعتقد أن منتخبنا يضم عناصر شابة·· ويعيش حالة معنوية جيدة بعد تتويجها بدورة الأسياد·· وبالتالي أرى أننا قادرون على تكرار ما حدث في الأسياد من خلال التركيز والروح التي مازالت السر الحقيقي في أداء العنابي·
بعد إنجاز الأسياد تقدم المنتخب القطري الترشيحات للفوز بلقب خليجي18 ألا تعتقد أن ذلك يشكل عليكم ضغطا إضافيا ؟
لا نعاني من أي ضغوطات·· فالأسياد صفحة وانطوت ولا يختلف اثنان على أن كل لاعبي المنتخب القطري يتمنون الفوز بالبطولة والاحتفاظ بلقبها للمرة الثانية ولكن لا أرشح العنابي للفوز بالبطولة·
المرشح الأول
من ترشح للتأهل من المجموعتين ؟
في البطولة بشكل عام المنتخب الإماراتي يبقى المرشح الأول للقب وأرشح عمان للتأهل معه من المجموعة·· أما المجموعة الثانية فأعتقد أن المنتخبين السعودي والعراقي الأقرب للتأهل وهذا الأمر لا يعني أننا لا نتمنى الفوز بهذه البطولة الغالية·· ولكن أعتقد أن طموحاتنا أصبحت اكبر من الفوز ببطولة كأس الخليج حيث أننا ننظر إلى المستقبل القريب للمنافسة على لقب كأس آسيا ومن ثم الوصول إلى كأس العالم ·2010
من الورقة الرابحة في الفريقين ؟
من المؤكد أن المهاجم الخطير يونس محمود هو الورقة الرابحة في المنتخب العراقي·· أما في العنابي فهناك العديد من اللاعبين المميزين·· ولكن يبقى خلفان إبراهيم وسيبستيان سوريا هما الأبرز·
هل تتوقع التسجيل ؟
لا أحد يستطيع أن يتوقع ذلك ولكنني أتمنى التسجيل اليوم والأهم من كل ذلك أن نفوز بنقاط المباراة·
من يخشى الآخر أنت أم الدفاع العراقي ؟
لا أخشى أحداً·· وأعتقد أن الدفاع العراقي يدرك تماما القوة الهجومية المتمثلة في هجوم العنابي·· ولن أبالغ إذا قلت أن بدلاءنا قادرون أيضا على تحقيق الهدف المنشود·
المنتخب القطري دائما ما يأتي إلى الإمارات للمشاركة في كأس الخليج وهو يحمل إنجازاً كبيراً·· ولكنه في نهاية الأمر يخرج خالي الوفاض ما تعليقك ؟
هذه المعادلة غير منطقية فأعود وأكرر أن لكل بطولة ظروفها الخاصة وأعتقد أن المجموعة الحالية تعد من أفضل الأجيال الذين مروا على تاريخ الكرة القطرية·
هل احتراف اللاعبين الخليجين في قطر يعطيكم أفضلية باعتبار أنكم أصبحتم على دراية كاملة بأغلب اللاعبين ؟
أتفق معك بذلك ولكن هناك نقطة غاية في الأهمية يجب أن نتطرق لها وهي أن مشاركة اللاعبين الخليجين بكثرة في الدوري القطري سلاح ذو حدين·· صحيح أننا على دراية كاملة باللاعبين الخليجين ولكن في نفس الوقت نحن نعد كتاب مفتوح بالنسبة لهم أيضا·· وفي ذلك أشير أن الحظوظ متساوية وكرة القدم وأساليبها لم تعد خافية على الجميع·
في حالة تطبيق الإمارات نظام معاملة اللاعب الخليجي كلاعب مواطن هل ستفكر للعب في الدوري الإماراتي ؟
في البداية بلا شك أن هذه الخطوة ستستفيد منها الكرة الإماراتية بشكل كبير حيث قوة الاحتكاك والتنافس الكبير الذي سيكون بين اللاعبين·· وأؤكد أن الإمارات إذا طبقت ذلك ولقيت عرضاً مناسباً لن أتردد للعب في الدوري الإماراتي وإن كنت أفضل اللعب في نادي العين·
قطر لا تكسب كأس الخليج إلا على أرضها ؟
لا يختلف أحد على الدور الكبير الذي قدمته جماهير العنابي في البطولة السابقة·· ولكن علينا ألا ننسى ان الدور الأكبر كان على اللاعبين فالكل شاهد كيف المنتخب القطري يتصاعد مستواه من مباراة إلى أخرى حتى جاءت لحظة التتويج باللقب·
جائزة أفضل لاعب
المنتخب العراقي لديه جالية كبيرة في أبوظبي كيف ستواجهون ذلك ؟
أعتقد أن الاتحاد القطري نظم رحلات خاصة لجماهير العنابي من أجل التواجد لتشجيع ومؤازرة المنتخب في البطولة ولا أشك للحظة في تواجدها هنا فقد عودتنا دائما أن تكون خلف الفريق في أي مكان وفي أسوأ الظروف أما بالنسبة للجماهير العراقية فاعتقد أن هذا الأمر لن يشكل علينا أي ضغوطات فقد اعتدنا على مثل هذه الأجواء ·
نعود للوراء قليلا ألا تعتقد بأنك ظلمت في ''خليجي ''17 حين ذهبت جائزة أفضل لاعب في البطولة إلى البحريني طلال يوسف؟
بعد خليجي 17 هذه هي المرة الأولى التي يتناول أحد هذا الموضوع ومن هنا أود أن أشير على أن اللاعب الكبير طلال يوسف من أعز اللاعبين إلى قلبي·· لكن جرت العادة في البطولات أن تكون الجائزة للاعب الذي يكون له تأثير كبير في المباراة النهائية·· وبالتالي أعتقد أنني تعرضت للظلم نوعا وكانت الجائزة مفروض أن تنحصر بين ثلاثة لاعبين هم حسين ياسر ووليد جاسم وبدر الميمني·
لماذا فشلت تجربتك الاحترافية في الدوري الإنجليزي ؟
بالنسبة التجربة ليست فاشلة استفدت كثيرا من التواجد مع لاعبي بحجم نادي مانشيستر سيتي·· ولكن أعتقد بأنني لم أكن محظوظا فبعد تألقي في مباراة المنتخب مع الأرجنتين تعرضت لإصابة أبعدتني ثلاثة اشهر عن الملاعب وهذا الواقع وضعني أمام خيارين·· الجلوس على مقعد بدلاء مانشيستر سيتي أو العودة إلى قطر·· وكان خياري العودة إلى بلدي لأنه ليس من المنطق أجلس في مقعد البدلاء بانجلترا ومركزي محفوظ في الدوري القطري·· ناهيك أيضا على أن العودة للوراء خطوة لاستجماع القوى أفضل من الذهاب إلى الأمام دون معرفة الطريق والحمدلله توفقت في الحصول على عرض جيد من نادي السد·
هل تعتقد أنك اللاعب رقم ''1 '' في قطر ؟
الجمهور وحده الذي يحدد ذلك·

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»