الاتحاد

الإمارات

نتائج الفصل الأول في رأس الخيمة مخيبة للآمال

رأس الخيمة - صبحي بحيري ومريم الشميلي:

أصابت نتائج الثانوية العامة التي أعلنت أمس في مدارس رأس الخيمة الطلاب بحالة من اليأس والاحباط الذين فوجئوا بأن نتيجة تحصيل الفصل الأول كانت أٍقل من المأمول بكثير وأرجع الطلاب وأولياء الأمور سوء النتائج إلى عدم قدرة النظام الجديد على إظهار المستويات الحقيقية للطلاب ففي الوقت الذي أكد فيه العشرات أن امتحان التقويم داخل الفصل أتاح لهم الحصول على الدرجات النهائية فوجئ الكثيرون بأن امتحان نهاية الفصل أتى على ما حققه الطلاب خلال الشهور الماضية والغريب أن العديد من الطلاب الذين حصلوا على درجات معقولة في امتحان التقويم خلال الأشهر الماضية فوجئوا برسوبهم في أكثر من مادة أمس وصب الطلاب وأولياء الأمور جام غضبهم على النظام الجديد الذي لم يمنحهم الفرصة الكاملة لمراجعة الدروس·
الطالب أرشود الشحي حصل على نسبة 81 في المئة وقال كنت أتوقع الحصول على 85 في المئة على الأقل قياساً بالأداء خلال العام ويرجع الشحي تراجع النسبة إلى صعوبة بعض أسئلة الامتحان وتراكم الجدول حيث أدى الطلاب في القسم العلمي جميع الامتحانات بلا إجازات بين المواد تمكنهم من المراجعة باعتبار أن هذه امتحانات تقرير مصير لطلاب الثانوية العامة·
أما الطالب محمد نغموش فيقول إن النظام الجديد فاشل والهدف منه في الأساس التخلص من أزمة المجاميع العالية التي كان يحصل عليها الطلاب على مستوى الدولة سنوياً ويسأل إذا كنت أحصل على الدرجات النهائية في الامتحانات الشهرية فكيف أحصل على نسبة 53 في المئة في الفصل الدراسي الأول·
نسبة جيدة
لكن الطالب محمد دهمش قال حصلت على 86 في المئة وهي نسبة جيدة مقارنة بما حققه العديد من الزملاء لكنني كنت أتوقع الحصول على نسبة أكبر، ويقول إن امتحان اللغة العربية والأحياء أضاع عليه العديد من الدرجات· وحصل الطالب محمد علي على درجات أقل من درجة النجاح في ست مواد هي اللغة العربية واللغة الإنجليزية والاقتصاد والجغرافيا والتاريخ والرياضيات ويقول الغريب إنني في امتحان التقويم ناجح وهو ما يؤكد عدم قدرة الطلاب على التعامل مع النظام الجديد·
الصدمة
أما الطالب ناصر الجسمي فقد رسب في خمس مواد في امتحان الفصل الأول وقال إنها الصدمة التي قد تؤثر على مستوى التحصيل في الفصل الدراسي الثاني ولم ترض النتائج أيا من طلاب رأس الخيمة أمس فالطالب ربيع سعيد حصل على نسبة 87,3 في المئة ويرى أن النتيجة لا تعبر عن مستواه الحقيقي ويقول كنت أتوقع نسبة أكبر من 90 في المئة وفوجئت بهذه النسبة غير المتوقعة التي قد تكون سبباً في عدم تحقيق أعلى في الالتحاق بالكلية التي كنت أحلم بها·
أولياء الأمور
في المقابل طالب العديد من أولياء الأمور أمس باعادة تصحيح أوراق أبنائهم لعدم اقتناعهم بالنتائج التي جاءت دون المتوقع·
3 ناجحين فقط
من جانبه أوضح أحد معلمي مادة اللغة الإنجليزية - للصف الثاني عشر الأدبي ·· أن نسبة النجاح التي حققها طلاب الأدبي خلال الفصل الدراسي الأول غير جيدة حيث حصل 3 طلبة فقط في الصف الذي يدرس فيه على درجات مقبولة وهم فقط الذين اجتازوا الامتحان ورسب باقي الطلاب ومعظم الدرجات متدنية ويرجع معلم الإنجليزية عن سبب الرسوب أن الامتحان تخطى مستوى الطالب المتوسط وخصوصاً بالأسئلة المتعلقة بالكلمات والقطعة الأخيرة في الصفحة الأخيرة وتميزها بعدم الوضوح هذا من جانب ومن جانب آخر تخوف الطلبة من المادة اثر في نفسيتهم ومقدرتهم على حل أسئلة الامتحان·
المواد كبيرة
وقالت مريم أحمد مدرسة مرحلة أولى بمنطقة رأس الخيمة التعليمية إن كمية المواد المعطاة للطلبة في الصف الأول والثاني والثالث كبيرة خاصة مع الضغط المتزايد على أولياء الأمور بالأعباء والتكاليف والواجبات اليومية·· كما اثر وبشكل كبير على مستوى أدائهم الامتحاني·
وأضافت مريم إن المناهج والأنظمة التي تغيرت خلال هذا العام لها دور كبير على مستوى التعليم·

اقرأ أيضا

قرقاش: محمد بن زايد بوصلة استقرار ومستقبل المنطقة