الاتحاد

الإمارات

الظاهري: التطور العالمي يفرض تحديات كبيرة على التعليم العالي

العين - فاطمة المطوع:

عقد صباح أمس الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي لاتحاد الجامعات العربية بفندق العين هيلتون وذلك تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات بحضور سعادة الدكتور هادف بن جوعان الظاهري مدير جامعة الإمارات وسعادة الدكتور صالح هاشم الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية ورؤساء ومدراء الجامعات العربية إضافة إلى أعضاء المجلس التنفيذي لاتحاد الجامعات العربية·
وفي بداية الاجتماع ألقى كلمة الدكتور صالح هاشم الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية رحب فيها بالحضور·
وقال: ''إن هذا اللقاء هو الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي بعد أن تم تشكيله عملاً بالنظام الأساسي المعدل للاتحاد''·
وتقدم بجزيل الشكر والتقدير لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات وإلى سعادة مدير الجامعة لتفضلهم باستضافة الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي·
مشيداً بدور جامعة الإمارات في رعايتها للعديد من أنشطة اتحاد الجامعات العربية·
وألقى بعد ذلك سعادة الدكتور هادف بن جوعان الظاهري مدير جامعة الإمارات كلمة قال فيها : أرحب بكم في بلدكم الإمارات وفي جامعتكم جامعة الإمارات ويسعدني أن أنقل لكم تحيات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات·
وأشار إلى أن هذا الاجتماع ينعقد اليوم والتعليم الجامعي والعالي في الوطن العربي يواجه تحديات كبيرة فرضتها الإنجازات العلمية والتقنية الهامة والمتسارعة التي تحدث في الساحة الدولية وفي الدول المتقدمة بشكل خاص والتي تحتم على جامعتنا ومعاهدنا ضرورة اللحاق بالركب المتطور في المجالات العلمية والبحثية والتقنية لترتقي جامعاتنا ومعاهدنا إلى مستويات أكثر تقدماً وتواكب الجامعات والمعاهد المتطورة·
وأشار إلى أن إنشاء مجلس ضمان الجودة والاعتماد وهو الموضوع الأول المعروض على مشروع جدول الأعمال، يعتبر من المواضيع الأساسية والهامة التي لا يمكن لأي جامعة معاصرة أن تبتعد عنه حيث أن هناك عددا من الجامعات العربية أخذت به وتطبقه·
مؤكداً على أن جامعة الإمارات تجربة رائدة وناجحة في هذا المجال الحيوي بينما قطعت الجامعات في الدول المتطورة شوطاً كبيراً ومنذ سنوات عديدة في هذا الشأن·
وتم بعد ذلك مناقشة جدول الأعمال الذي سيركز على العديد من المحاور التي تهدف إلى خدمة الجامعات العربية وتحقيق أهدافها·

اقرأ أيضا