الاتحاد

الإمارات

مواصلة أعمال دورة "النمذجة" الرياضية لبقع الزيت

واصلت أمس أعمال الدورة التدريبية حول النمذجة الرياضية لمسارات بقع النفط التي بدأت صباح أمس في مقر الهيئة الاتحادية للبيئة بأبوظبي·
وأكد سعادة الدكتور سالم مسري الظاهري مدير عام الهيئة الاتحادية للبيئة في كلمة له خلال افتتاح الدورة التي تنظمها الهيئة بالتعاون مع مركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية التابع للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية أهمية تنمية القدرات البيئية العاملة في الدولة واستخدام نظم وبرامج حاسب حديثة لتتبع مسارات بقع النفط في البيئة البحرية بصورة تضمن التعامل الأمثل معها بوصف التلوث النفطي أحد أبرز التحديات التي تواجه دول الخليج· وقال إن النمذجة الرياضية لبقع النفط تعد وسيلة بالغة الأهمية من وسائل حماية البيئة البحرية من التلوث النفطي كونها تتيح الفرصة لتوقع المسارات التي يمكن أن تسلكها بقع النفط وسرعة انتشارها مؤكدا أنها تتيح الفرصة أيضا للتصدي لها بكفاءة أكثر من خلال التوزيع المناسب لفرق ومعدات المكافحة اضافة الى مساعدتها على اتخاذ الإجراءات الاحترازية لحماية المواقع ذات الحساسية البيئية أو الاقتصادية التي يمكن أن تصل إليها تلك البقع·

''وام''

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: مبادرة وطنية لترسيخ التسامح وتكريسه في برامج الحكومة