الاتحاد

الرياضي

كوري يضرب سلة ميامي بـ 8 ثلاثيات

ستيفن كوري (أ ب)

ستيفن كوري (أ ب)

واشنطن (أ ف ب) - قدم الموزع ستيفن كوري مباراة كبيرة وقاد جولدن ستايت ووريرز إلى إسقاط ميامي هيت حامل اللقب في آخر موسمين في عقر داره 123 - 114 أمس ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.
على ملعب «اميريكان ايرلاينز أرينا» وأمام 20350 متفرجاً، سجل كوري 36 نقطة و12 تمريرة حاسمة و4 «سرقات»، ودك سلة المضيف بثماني ثلاثيات، أي بالتساوي مع مجموع ثلاثيات حامل اللقب.
وأسهم لاعب الارتكاز ديفيد لي بخسارة هيت الثامنة هذا الموسم عندما سجل في سلته 32 نقطة والتقط 14 متابعة، ليستمر في أطول سلسلة له مع 7 انتصارات. وقال مارك جاكسون مدرب ووريرز: «كوري كان استعراضياً، إذا لم يتم اختياره في فريق كل النجوم سأعتزل التدريب».
أما عملاق هيت ليبرون جيمس (26 نقطة)، فامتدح كوري الذي حرمه أكثر من مرة من الوصول إلى سلة ووريرز: «هو أحد أبرز المسددين في الدوري الآن، لا يمكن إيجاد مسدد أفضل منه، خصوصاً بالطريقة التي يحمل فيها الكرة ويتعامل معها بخفة رهيبة». ورأى بطل المباراة أنها «تجربة جيدة أمام فريق بطل من مستوى هيت، قدومنا إلى هنا واللعب بهذه الطريقة يؤكد أننا على المسار الصحيح».
وأضاف للفائز كلاي طومسون 16 نقطة، بينها 4 ثلاثيات، والبديل هاريسون بارنز 15 نقطة، فيما سجل لهيت دواين وايد 22 نقطة وكريس بوش 19 نقطة والموزع ماريو تشالمرز 17 نقطة. وقال مدرب هيت اريك سبولسترا: «لقد قدموا مباراة هائلة، يستحقون الفوز».
وتلقت سلة هيت أكبر كم من النقاط في مباراة على أرضه من دون تمديد وقت بعد انضمام الثلاثي الرهيب إليه (جيمس-وايد-بوش). ولم يكن نصيب سان انطونيو سبيرز وصيف الموسم الماضي أفضل من ميامي هيت، إذ سقط أمام ضيفه نيويورك نيكس 105 - 101 بفضل النجم العائد كارميلو انطوني. وعلى ملعب «أي تي أند تي سنتر» وأمام 18581 متفرجاً، ضرب «ميلو» العائد من الإصابة، مسجلاً 27 نقطة و12 متابعة، وساعده إيمان شومبرت مع 27 نقطة، بينها 6 ثلاثيات (أعلى رصيد في مسيرته)، بينها كرة حاسمة قبل 4: 23 ثانية على نهاية الوقت، علماً بأن الأخير سجل 25 نقطة في مجموع آخر 5 مباريات لنيكس.
وقال انطوني: «كان مستوى الجهد عالياً، والطاقة أيضاً، خضنا المباراة كما أردنا».
ويمر نيكس في موسم متقهقر، فهو ثالث أسوأ فريق في المنطقة الشرقية، لكثرة الإصابات، التسديد السيئ، الهجوم الأناني والتوقعات المتغطرسة، لكنه فجأة وجد نفسه أمام سبيرز. ولدى الخاسر، سجل الإيطالي ماركو بيلينيلي 32 نقطة، بينها 6 ثلاثيات وهو أعلى رصيد في مسيرته، لكنه أهدر كرتين من خارج القوس في آخر دقيقة، واكتفى الموزع الفرنسي طوني باركر بـ12 نقطة والعملاق تيم دنكان بتسع.
وتوالى سقوط الفرق الكبيرة على أرضها، عندما قلب بروكلين نتس تأخره بفارق 16 نقطة وتغلب على مضيفه أوكلاهوما سيتي ثاندر 95 - 93 على ملعب «تشيزابيك أرينا» أمام 18203 متفرجين.
وتأخر بروكلين (11 فوزاً و21 خسارة) 79 - 89 قبل 54: 6 دقيقة على نهاية الوقت، وكان أوكلاهوما في طريقه نحو فوز جديد، لكن لاعبي المدرب جيسون كيد سجلوا 14 نقطة متتالية (93 - 89).
وعندما كانت الأرقام متعادلة 93 - 93، طلب جو جونسون الكرة من مدربه وسجل الكرة القاتلة مع صافرة النهاية، لينزل سيتي عن صدارة ترتيب الدوري، ويتعرض لخسارته الثانية على التوالي بعد الأخيرة أمام بورتلاند ليلة رأس السنة.

اقرأ أيضا

موسم رونالدو الأول مع يوفنتوس الأقل تهديفياً له على مدار 10 سنوات