الاتحاد

أخيرة

باحثون يوصون بالتعامل بانفتاح مع التلعثم

بيلفلد (د ب أ) - قال باحثون في ألمانيا إن نحو 800 شخص بالغ في البلاد يعانون التلعثم. وينظم الاتحاد الألماني للمتطوعين لمساعدة المتلعثمين مؤتمراً عن مشكلات التلعثم يبدأ يوم غدٍ الجمعة بمدينة بيلفلد غرب ألمانيا. وبمناسبة الملتقى السنوي للاتحاد؛ دعا رئيس الاتحاد البروفيسور مارتن زومر، المصابين بالتلعثم للتعامل بانفتاح مع هذا الاضطراب اللغوي. وقال إنه ينبغي ألا يختبئ المصابون بهذا الاضطراب، وإن الانزواء عن المجتمع يتسبب فقط في عدم الاستمتاع بالحياة بشكل كامل.
ورأى الأستاذ الألماني أن هذا الانفتاح يمكن أن يساعد في مواجهة المرض بصراحة، ويعفي المتلعثمين من الشعور بالضغوط نتيجة محاولة إخفاء هذا الاضطراب. وتعترف ألمانيا بالتلعثم الشديد كأحد أنواع الإعاقة. وعلى الرغم من أن الكثير من الأطفال يصابون بالتعتعة أو التلعثم؛ إلا أنهم يستطيعون التخلص منه حتى سن البلوغ.

اقرأ أيضا