الاتحاد

عربي ودولي

"الناتو" يعتقل قائداً لطالبان في غارة بأفغانستان

عواصم-وكالات الأنباء:اعتقلت قوات حلف شمال الأطلسي أمس في غارة شنتها مع قوات للحكومة الأفغانية زعيما بحركة طالبان في إقليم هلمند جنوب أفغانستان·فيما أسفرت غارة لقوات الأمن الباكستانية عن مقتل 20 متشددا في قرية بوزيرستان الحدودية·
وقال حلف الاطلسي في بيان''اثناء الليل قامت قوات الأمن الأفغانية وجنود ايساف بغارة أسفرت عن القبض على قائد بارز لطالبان كان مطلوبا للاستجواب من قبل الشرطة الافغانية فيما يتصل بعدد كبير من الاعمال الاجرامية'' لم تكشف هويته·
من ناحية أخرى وفي كابول، تمكن حارس أمن افغاني من منع تفجير انتحاري ضد قاعدة لقوة إيساف عندما اشتبه في سائق سيارة وأوقفه وطلب دعما من إيساف،وقد عثر على كمية كبيرة من المتفجرات في الشاحنة التي كان يقودها وألقي القبض عليه·كما اعلن مسؤول عسكري محلي ان ثلاثة جنود افغان قتلوا واصيب اربعة بجروح أمس بانفجار عبوة تم تشغيلها بجهاز تحكم عن بعد لدى مرور دوريتهم في جنوب في ولاية خوست(شرق)المتاخمة لباكستان·
من جهة أخرى قال مسؤولون في الاستخبارات الافغانية أمس إن المتحدث باسم طالبان المعتقل محمد حنيف قال إن زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر يختبئ في باكستان بحماية وكالة الاستخبارات الباكستانية·وجاء في بيان لوكالة الاستخبارات الافغانية ان حنيف قال خلال التحقيق معه ان الملا محمد عمر،يتواجد في بلدة كويتا غرب باكستان،وهو تحت حماية وكالة الاستخبارات الباكستانية''·وجاء في البيان ان حنيف اقر كذلك بأنه تم التخطيط للهجمات الانتحارية التي شنت في افغانستان على مدرسة دينية في منطقة باجور القبلية في باكستان·كذلك قال ان رئيس وكالة الاستخبارات الباكستانية حمدي جول مول الهجمات وعرض اشرطة فيديو دعائية ضد القوات الاجنبية في افغانستان·
وكان حاكم ولاية ننجرهار الافغانية جل آغا شيرزاي قد عرض للصحفيين أمس صور حنيف موضحا انه اعتقل في منزل عثر فيه على مسحوق يحوي عصيات الجمرة الخبيثة·وأوضح''اعتقلناه مع رجلين آخرين وصادرنا ثلاثة رشاشات كلاشنيكوف وعبوات من مسحوق الانثراكس (الجمرة الخبيثة)'' كانت بحوزتهم·من جهته قال يوسف احمدي المتحدث باسم طالبان في جنوب البلاد،ان توقيف محمد حنيف ليس مهما لحركة طالبان وان متحدثا آخر هو صبيح الله مجاهد عين في مكانه·
إلى ذلك أعلن الجنرال سامي الحق أحد قادة القوات الافغانية عن مصادرة 40 حاوية محملة بأنواع متعددة من الاسلحة والقذائف والمتفجرات في منطقة باتيا على الحدود مع باكستان،يعتقد أنها كانت ستسلم الى حركة طالبان''·
على صعيد متصل انهى وزير الدفاع الاميركي الجديد روبرت جيتس أمس في جنوب افغانستان زيارته الاولى لهذا البلد·وقال جيتس''اذا كان القادة على الارض يعتقدون ان مزيدا من القوات امر ضروري للقيام بذلك،فقد اتجه لتوصية الرئيس بهذا الأمر''· وطالب قائد القوات الاميركية في افغانستان الجنرال كارل ايكنبيري بتعزيز القوات الاجنبية بفوج مشاة ومزيد من الجنود ·
من جهته أكد المتحدث باسم الجيش الباكستاني الميجر جنرال شوكت سلطان أمس إن قوات الأمن الباكستانية تبحث عن مجموعة من مقاتلي تنظيم القاعدة أصيبوا أثناء ضربة جوية قريبة من الحدود الأفغانية قبل يوم·وقال مسؤولو استخبارات إن الهجوم الذي شنته طائرات حربية هليكوبتر على قرية زامزولا في إقليم وزيرستان الجنوبي أسفر عن مقتل 20 متشددا·

اقرأ أيضا

الرئيس اللبناني: الأمة العربية تعيش يوماً أسود بسبب قرار ترامب