الاتحاد

دنيا

15 فيلماً خليجياً في مهرجان سينمائي بأميركا

مشهد من فيلم ضوء دامس (من المصدر)

مشهد من فيلم ضوء دامس (من المصدر)

دبي (الاتحاد)- أعلنت «جمعية دراسات الشرق الأوسط في مدينة نيو أورلينز في ولاية لويزيانا»، بالولايات المتحدة الأميركية، أنها بصدد عرض خمسة عشر فيلماً خليجياً في مهرجانها السينمائي السنوي، الذي تستمر أنشطته هذا العام من العاشر وحتى الثالث عشر من الشهر الجاري.
وفي بيان صحفي، صادر عن إدارة مهرجان دبي السينمائي، قال مسعود أمر الله آل علي؛ المدير الفني في مهرجان دبي السينمائي الدولي، ومدير مهرجان الخليج السينمائي، «يُعتبر عرض أعمال السينما الخليجية خارج نطاقها العربي فرصةً رائعةً لتعريف الجمهور العالمي بتطوّر وقدرات صناعة السينما العربية والخليجية والمواهب التي يمكن للعالم العربي أن يقدّمها لهذه الصناعة»، وأضاف «كنا قد عرضنا العديد من هذه الأفلام في «مهرجان الخليج السينمائي»، ويسعدنا أن تمّ اختيارها كذلك للعرض على جمهور المهرجان السينمائي الذي تقيمه الجمعية.
يعرض مهرجان «جمعية دراسات الشرق الأوسط السينمائي»، هذا العام، عدداً مضاعفاً من الأفلام عن العام السابق، حيث يشارك 15 فيلماً لمخرجين من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية، مثل اليمن، والإمارات، والكويت، وعُمان، وقطر والمملكة العربية السعودية.
وتضم قائمة الأفلام التي تمّ اختيارها للمشاركة في «مهرجان جمعية دراسات الشرق الأوسط السينمائي»: «ديناصور» للمخرج مقداد الكوت، و«كعبول» للمخرج مساعد المطيري، و«عبور» للمخرج ميثم الموسوي، و«المقنع» للمخرج طارق أبو أسبر، و«سكراب» للمخرج بدر الحمود، و«مقعد خلفي» للمخرجة هند الفهد، و«ضوء دامس» للمخرج ياسر الياسري، و«تذكارات من الحلوى» للمخرجة أماني العويس، و«البرزخ» للمخرجتين حنين الحمادي وفاطمة عبد الرحيم، و»لحظات» للمخرج إبراهيم الراسبي، و«نصف إماراتي» للمخرجة أمل العقروبي، و«ذنب» للمخرج عبد الرحمن المدني، و«ظاهرة القمبوعة» للمخرج عبد الرحمن المدني، و«أجمع شغفي» للمخرجتين مريم شهاب خنجي وميرا عبد الله المطوع، و«صورة» للمخرجة سوسن العريقي.

اقرأ أيضا