الاتحاد

الإمارات

مدير «الهوية» يدعو المراكز إلى التنافس في الارتقاء بخدمة المتعاملين

أبوظبي (الاتحاد) - دعا الدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية، فرق العمل في جميع مراكز الخدمة التابعة للهيئة على مستوى الدولة إلى التنافس في تقديم أرقى الخدمات للمتعاملين، للوصول إلى تحقيق رضاهم ورسم الابتسامة على وجوههم.
وأكّد أن الموارد البشرية تشكل رأس المال الأساسي والثروة الحقيقية للهيئة، لأن كل ما تحققه من نجاحات وإنجازات وما تطلقه من مبادرات يبنى على جهودهم، ويتحقق من خلال تفانيهم وإخلاصهم في عملهم، وهو ما يتطلب تحفيزهم باستمرار وصقل طاقاتهم ومعارفهم وخبراتهم وتوفير بيئة عمل تشجعهم على الإبداع والتميز، ليساهموا في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة للدولة بأن تكون دولة الإمارات واحدة من أفضل دول العالم.
جاء ذلك خلال زيارة تفقدية قام بها الدكتور الخوري أمس، لمركز رأس الخيمة لخدمة المتعاملين، حيث التقى أسرة المركز واستمع إلى ملاحظاتهم واحتياجاتهم، كما التقى عدداً من المتعاملين ومراجعي المركز واستمع إلى آرائهم حول مستوى الخدمات التي تقدمها الهيئة وجودتها. وحثّ الدكتور الخوري مديري ومشرفي مراكز الخدمة على إيلاء أقصى درجات الاهتمام للموارد البشرية في مراكزهم، من خلال تعزيز التواصل معهم، والتعرف على التحديات التي تواجههم، وتلبية احتياجاتهم، والتعامل معهم بثقة واحترام، وتحفيزهم بشكل مستمر، وتعزيز روح التنافس بينهم، وتقدير إنجازاتهم، ودعم المبادرات وتبني المقترحات التي تساهم في تطوير أدائهم وصقل قدراتهم ليسهموا في تعزيز مسيرة التميز والجودة في الأداء التي تنتهجها الهيئة. كما أكد الدكتور الخوري أهمية تطبيق فرق العمل في مراكز الخدمة على تطبيق معايير “جائزة المدير العام لأفضل مركز خدمة” التي تنسجم مع معايير جائزة الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة ضمن برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي وتدعم فرص الهيئة للفوز في مختلف فئات هذه الجائزة الوطنية المرموقة.
وأشار إلى أن الهيئة تهدف من إطلاق جائزة أفضل مركز خدمة إلى تحفيز كافة موظفي مراكزها وتشجيعهم على التنافس الإيجابي في التركيز على المتعاملين والعمل بروح الفريق وتحمل المسؤولية وتحقيق الإبداع والابتكار، لبلوغ التميز المستدام. وقال الدكتور الخوري: “إن مراكز الخدمة تشكل الواجهة الأمامية للهيئة والمرآة التي تعكس صورتها أمام المتعاملين، الأمر الذي يوجب على جميع موظفيها بذل كل جهد ممكن لتقديم خدمة متميزة للمتعامل، واستقباله بابتسامة وبشاشة، والاستماع إلى مطالبه باهتمام ورحابة صدر ومعاملته كضيف، ليغادر المركز بانطباع راسخ وقناعة تامّة تجاه سعي الهيئة لتقديم خدمات ترتقي لمستوى 7 نجوم لمتعامليها”.

اقرأ أيضا

«اليونيسيف» تشيد بدور الشيخة فاطمة ورعايتها لحقوق الأطفال والمرأة