الاتحاد

عربي ودولي

أكياس الدم الفاسدة تثير مشادات بالبرلمان المصري

القاهرة - ''الاتحاد'': تمكن أمن البرلمان المصري من إنقاذ النائب حيدر بغدادي من اعتداء على يد زميله المتهم بتوريد أكياس دم فاسدة لوزارة الصحة الدكتور هاني سرور ورجاله ومؤيديه من النواب أثناء مناقشة اللجنة المشتركة التي شكلها البرلمان برئاسة محمد ابو العينين لقضية أكياس الدم المعيبة·
فوجيء حيدر أثناء قيامه بعرض طلب الإحاطة الذي تقدم به حول القضية ببعض النواب المؤيدين لهاني سرور يهتفون ضده ويقاطعونه ويطالبونه بإنهاء كلمته·
وفجأة انفعل هاني سرور وقفز من مقعده وتوجه نحو حيدر محاولاً الإمساك به وتجمع عدد من النواب حول حيدر الذي استنجد بالمنصة لحمايته· وتدخل عدد من ضباط حرس البرلمان لمنع التشابك بالأيدي واقنعوا هاني سرور بالجلوس في مكانه وأبعدوا حيدر إلى يسار القاعة في حين جلس مؤيدو هاني سرور يمين القاعة· والغريب أن نواب الإخوان أيدوا هاني سرور وهاجموا حيدر بغدادي·
وانفعل حيدر وقال للنواب الذين هاجموه: انتم فاسدون·· فاسدون، واشتبك في مشادة كلامية مع زميله الدكتور صالح العيسوي الاستاذ بكلية طب المنصورة كادت تتحول الى تشابك بالأيدي بينهما·
واعترض رئيس اللجنة النائب محمد ابوالعينين على اتهام بغدادي للنواب بالفساد، وطالبه بالاعتذار·
وقام حيدر بخطف الميكرفون ووجه الشكر الى وزير الصحة وقال: أشكر جميع الزملاء لأن هدفنا كشف الحقيقة·
وانفعل ابوالعينين على حيدر وقال: هذه ليست أخلاق نائب ولا يجوز هذا السلوك الذي بدا عليه حيدر في استحواذه على الميكروفون وأنا طلبت منه الاعتذار للنواب لان هدفنا الوصول الى الحقيقة في هذه القضية التي أثارت فزع المواطنين·
وفي سؤال برلماني للنائب الدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية بشأن تصريحات وزير الصحة الدكتور حاتم الجبلي حول عدم مطابقة أكياس الدم للمواصفات وان مصر لا يوجد بها مواصفات قياسية للمستلزمات الطبية مثل شكل الكيس وحجم وطول الإبرة وغيرها وصف عزمي هذه التصريحات بأنها في منتهى الخطورة وتوضح أننا في بلد ''سداح مداح''·
وأشار الى تناقض تصريحات الوزراء عندما صرح المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة في اليوم التالي بوجود مواصفات قياسية لجميع السلع الصناعية· وتساءل عزمي: أيهما نصدق وزير الصحة أم وزير التجارة ؟ ولماذا أجازت وزارة الصحة هذه المنتجات لتداولها بالمستشفيات ؟

اقرأ أيضا

العراق يعلن اعتقال قيادي في "داعش" غربي الموصل