الاتحاد

الرياضي

T.N.T

تحية: إلى وطني وأهله في يوم العرس الخليجي، اليوم هو يوم الإمارات كلها وهي تفتح ذراعيها لأبناء الخليج، ومخطئ من ينظر إلى الدورة على أساس أنها مجرد بطولة رياضية وان دائرة الاهتمام بها تقتصر على الرياضيين·· هي بالتأكيد تملك جاذبية غير عادية تدفع كل أبناء المنطقة للالتصاق بها، على الرغم من أن هناك الكثير من البطولات الأخرى التي تفوقها بمراحل من النواحي الفنية·
واجب: إلى كل الأشقاء في الخليج وضيوف الإمارات في خليجي18 ، ''حللتم أهلا ونزلتم سهلا'' و نعلم مهما قلنا وذكرنا فان كلمات الترحيب لا تفيكم حقكم لكن ''عشمنا'' أنكم في داركم وبيتكم وصاحب البيت لا يحتاج إلى تحية أو مجاملة·
حق مشروع: عندما يخطو المنتخب الليلة خطوته الأولى في الدورة فان هدفنا الأول والأخير تحقيق الفوز، نريد النقاط الثلاث ولا شيء غيرها خاصة وان طموحنا اكبر من تجاوز البداية، والطموحات الكبيرة لا تتحقق بالأماني ولكن بالانتصارات في ارض الملعب·
ذكرى: لا ادري لماذا ولكن في كل مرة تأتي فيها دورة الخليج تقفز إلى ذهني ذكريات دورة 82 وطيف من تفاصيل حفل الافتتاح الذي ساهم فيه كل بيت في الإمارات بإرسال احد أبنائه للمشاركة، ودعونا نردد الليلة منصور يا منتخب·
استغراب: في كل مرة اسمع فيها عن توجيه دعوة للجماهير من أجل الحضور أو توجيه رسالة إلى رجل أعمال مقتدر من أجل شراء تذاكر الدخول ينتابني شعور بالحزن والاستغراب، الجمهور الأصيل لا يحتاج إلى دعوه ولا يحتاج إلى من يدفع عنه تذكرة الدخول· كأس الخليج عرس للجماهير، فهل يعقل أن يغيب المعرس عن ليلة عرسه·
غمزة: كثيرة هي التصريحات من حولنا، كيف لا والدورة مناسبة للخطابة ولكن في المقابل قليلة هي التصريحات التي تجبرك على التوقف عندها، وتشعر بسخونتها بين يديك وتلفح وجهك مثل تصريحات القطري سلطان بن خالد السويدي ورأيه في قضية التجنيس ·· بصراحة كلماته ليست مثل الكلمات إنها أشبه بمادة T.N.T شديدة الانفجار·

سيف الشامسي

اقرأ أيضا

الدوري الإنجليزي: "البطل" يخسر أمام نوريتش سيتي