الاتحاد

الرياضي

عبدالله مسفر: أفاضل بين خيارين بسبب الصدارة وتجربة البدلاء

علي الزعابي (أبوظبي) - أكد الدكتور عبدالله مسفر مدرب الظفرة أن المباراة أمام عجمان حامل لقب البطولة في غاية الأهمية للفريقين، في سباق صدارة المجموعة الثانية لكأس المحترفين، والتي يتزعمها «فارس الغربية» برصيد ست نقاط، ويليه «البرتقالي» في «الوصافة» وله أربع نقاط.
وقال: «عجمان من الفرق التي تستحق الاحترام، وتضم عناصر متميزة، على رأسها المهاجم الكويتي يوسف ناصر، والذي يعد وجوده مكسباً لدوري الخليج العربي، لما يتمتع به من مستوى جيد ومهارات عالية في التهديف، بالإضافة إلى المهاجم الخطير بوريس كابي، كما أن «البرتقالي» يهتم بهذه البطولة كثيراً، خصوصاً أنه صاحب لقبها في العام الماضي، ويسعى لتكرار الإنجاز، ورغبته في الخروج من الظروف التي يمر بها منذ بداية الدوري، بتعرضه للخسارة في جميع المباريات حتى الآن.
وأضاف: المباراة بالنسبة لنا مهمة، وأفاضل بين خيارين، إما البحث عن الصدارة، بمشاركة اللاعبين الأساسين، ما يعني المزيد من الجهد والإرهاق أو الإصابة لا قدر الله، أو منح الفرصة الأكبر للاعبين الاحتياطين، للوقوف على مستوياتهم، ورغم أن بعضهم أثبت جدارته على اللعب، وتقديم المستويات المتميزة، بعد أن أتيحت لهم الفرصة للمشاركة في المباريات الماضية، وستكون مشاركة البدلاء واردة، دعماً لإستراتيجية الجهاز الفني التي تركز بشكل كبير على اللاعبين كافة المسجلين بالقائم، لظروف المسابقات المختلفة التي تتطلب الكثير من الجهد، على أمل أن يواصل الفريق تصاعد مستواه، وسوف نعمل على إراحة بعض اللاعبين، بعد الجهد الكبير الذي بذلوه في الجولات الثلاثة الماضية بالدوري، والخروج بأربع نقاط مهمة في مشوار الفريق، بعد الهزيمة القاسية أمام الإمارات والتعادل مع بني ياس والفوز على العين.
وتمنى مسفر في ختام حديثه أن يقدم الفريق مستويات متميزة في المباراتين المقبلتين لكأس المحترفين من أجل الاستعداد بشكل جيد للمباراة المرتقبة أمام الشارقة في دوري الخليج العربي، والتي يخوضها الفريق خارج أرضه بـ «الإمارة الباسمة».

اقرأ أيضا