الاتحاد

الرياضي

شركة الأهلي تحتفظ باللقب و «دبي للمعاقين» أفضل نادٍ

منصور بن محمد يكرم ماجد العصيمي (تصوير إحسان ناجي)

منصور بن محمد يكرم ماجد العصيمي (تصوير إحسان ناجي)

رضا سليم (دبي)- تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، نظم مجلس دبي الرياضي صباح أمس في قاعة راشد بمركز دبي التجاري العالمي «حفل التفوق الرياضي» لأندية وشركات كرة القدم في دبي، والذي أقيم تحت شعار «طموح بلا حدود»،، وقام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بتكريم الحاصلين على أعلى درجات التقييم، حيث فاز الأهلي بجائزة أفضل شركة كرة قدم، ليحتفظ باللقب للعام الثاني على التوالي، وجاء الشباب في المركز الثاني وحصل دبي للرياضات الخاصة على جائزة أفضل نادٍ، وتبعه الأهلي في المركز الثاني ونال النصر جائزة أفضل أكاديمية وأفضل وحدة طبية ونال أحمد خليفة حماد جائزة أفضل مدير تنفيذي بين المديرين التنفيذيين بأندية دبي.
كما قام سموه، بتكريم 9 من رواد الحركة الرياضية في الإمارات، وهم: محمد علي العصيمي، وحميد الغيث، وأحمد الشعفار، وأحمد سيف بالحصا، وقاسم سلطان البنا، والمرحوم بطي بن بشر، وعبدالله ناصر العامري، المرحوم شبيب خانصاحب ود.محمد عبيد غباش، كما تم تكريم لجنة تقييم الأندية وشركات كرة القدم، التي تم تشكيلها برئاسة يوسف جواد الرضا، وضمت، د.وافي جعفر، وطارق الجناحي، وعذاري الحمادي، وعيسى شاهين، وصلاح المرزوقي وبدرية التميمي.
وحضر الحفل، الشيخ حشر بن جمعة بن مكتوم آل مكتوم رئيس اتحاد التنس، ومطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، واللواء مطر المزينة نائب القائد العام لشرطة دبي، وآري جراسا رئيس الاتحاد الدولي لكرة الطائرة، والدكتور صالح بن ناصر رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة الطائرة ومحمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية، ورؤساء أندية دبي وعدد كبير من الشخصيات الرياضية.
أما عن تفاصيل الجوائز، فقد نالت شركة الأهلي لكرة القدم أعلى الدرجات في فئة شركات كرة القدم بمجموع 779 نقطة، وشركة الشباب لكرة القدم «539 نقطة»، وشركة النصر لكرة القدم «514 نقطة»، وشركة الوصل لكرة القدم «387 نقطة»، وشركة دبي لكرة القدم «243 نقطة».
وحصد «دبي للمعاقين» أعلى درجات التقييم في فئة الأندية «826 نقطة»، وتبعه الأهلي «571 نقطة»، والنصر «525 نقطة»، والوصل «435 نقطة»، وحتا «353 نقطة»، ودبي للشطرنج والثقافة «343 نقطة»، وسابعا نادي الشباب بـ314 نقطة، فيما حققت أكاديمية النصر لكرة القدم أعلى درجات التقييم بمجموع 72 نقطة، وجاءت بالمركز الثاني أكاديمية الأهلي لكرة القدم بـ63 نقطة، وبالمركز الثالث أكاديمية الشباب لكرة القدم بـ47 نقطة.
وعلى صعيد الوحدة الطبية، حقق النصر أعلى درجات التقييم بمجموع 81 نقطة، يليه الأهلي بمجموع 73 نقطة، والشباب بـ55 نقطة، فيما حقق أحمد خليفة حماد المدير التنفيذي لشركة الأهلي لكرة القدم أعلى درجات التقييم بمجموع 83 نقطة، وتبعه محمد مطر المري المدير التنفيذي لشركة الشباب لكرة القدم بمجموع 81 نقطة.
واعتمد مجلس دبي الرياضي عدة مراحل وآليات عملية تقييم الأندية وشركات كرة القدم واختيار الفائزين، حيث تم اعتماد 7 معايير رئيسية للتقييم ، وتم تحديد العناصر الرئيسية ترتكز على العناصر التالية: الإداري والمالي، التنظيمي، الفني، الثقافي والمجتمعي، الاتصال والإعلام، التسويق والاستثمار بالإضافة لمعيار مؤشرات الأداء الرئيسي، ثم تم إقامة زيارات تفقدية خلال أغسطس وسبتمبر الماضيين، قبل أن يتم تحديد الدرجات النهائية بناء على مجموع نقاط معين لكل عنصر بمجموع كلي يبلغ 1000 نقطة تم من خلاله تحديد الأفضل في كل فئة.
وجاء اختيار الإنجازات المحققة لشركات كرة القدم، وفق: المراكز الثلاثة الأولى في الدوري، المركزين الأول والثاني في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، المركز الأول في كأس اتصالات، فيما جاء اختيار إنجازات الأندية الرياضية، وفق: المركز الأول في جميع البطولات المعتمدة.
وتم حساب الإنجازات والبطولات المحققة في الأندية وشركات كرة القدم في المراحل السنية كافة، والتي تم تقسيمها إلى 3 فئات، وهي: الفريق الأول، من 17 إلى 21 سنة، 16 سنة أو أقل، ومنح نقـاط الإنجازات وفق جدول النقاط المعتمد لشركات كرة القدم والأندية الرياضيـة في نظـام التقييم، التي تم وضعها وتصنيفها وفق الفئات العمرية إلى شركة وناد، في فئتين، الأولى لكرة السلة واليد والطائرة والألعاب الجماعية في الرياضات النوعية، الفئة الثانية: لباقي الألعاب.
من جانبه، قال مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي «يسعى المجلس لتطوير القطاع الرياضي في دبي، من خلال نشر ثقافة الجودة والتميز في الأداء، ومن هذا المنطلق كانت الأهداف تتطور تبعاً لتحسن الأداء في الأندية الرياضية وشركات كرة القدم، وهي تتمثل بإيجاد أدوات قياس معتمدة تساعد في عمليات تقييم مستويات الجودة والتميز، وتعزيز وتحفيز عمليات التطوير والتحسين المستمر التي تقوم بها الأندية الرياضية وشركات كرة القدم، بالإضافة إلى تكريم الفائزين والمتميزين بالأداء في حفل يقام سنوياً لمكافئتهم على جهودهم في التحسين والتطوير في العمليات والنتائج خلال العام، وفي هذا العام 2013 تم إطلاق النسخة الثالثة من نظام التقييم لتتضمن استحداث ثلاث فئات نوعية جديدة، من أجل تشجيع شركات كرة القدم على استقطاب أفضل الكفاءات في الإدارة التنفيذية، وفي مجال الأكاديميات الذي يعد الشريان الحيوي لفرق النادي، والوحدات الطبية التي يكون التميز فيها عنصراً أساسياً في تحقيق النجاح في الملعب».
وأضاف: «أحدث نظام التقييم تغييراً فعلياً في الفكر والسلوك لدى الأندية الرياضية ومنتسبيها، حيث سعت كل منها للارتقاء بالأداء المؤسسي فيها وتحديث وتحسين عملياتها بهدف الوصول إلى أعلى المستويات العالمية في الأداء المتميز، وأن التطوير والتحسين المستمر هما مرتكزان أساسيان لأعمال المجلس في المجالات كافة والبرامج والمبادرات، ونظام تقييم أندية دبي الرياضية أحد هذه البرامج التي يتم مراجعتها وتحسينها وتطويرها عاما بعد عام وبشكل مستمر، بناءً على الملاحظات التي ترد إلينا من مختلف الجهات المعنية، وعلى رأسها الأندية الرياضية، وذلك ليتناسب مع النهضة الحالية في الأندية الرياضية من جهة والتطور الذي تشهده حكومة دبي في المجالات كافة، والقطاعات من جهة أخرى».

اقرأ أيضا

سفراء «كرة الإمارات» يترقبون قرعة «أبطال آسيا» اليوم